السبت - 25 مايو 2024
السبت - 25 مايو 2024

«حصَّنتك باسم الله يا وطن»

يأتي العيد الوطني للإمارات الـ49 في ظروف استثنائية جراء تداعيات كورونا «كوفيد-19» غير أنها لن تمنعنا من الاحتفال بهذه المناسبة الجليلة.

«غرس الاتحاد».. عنوان الاحتفالية العالمية التي ستعرض اليوم من مدينة أبوظبي، تتضمن لوحة فنية عائمة فوق سطح البحر يقام عليها العرض الرسمي مضاء بصور رقمية، تستعرض فقرات مستوحاة من قصة دولة الإمارات وقيمها العريقة، وسيُبث العرض على الهواء مباشرة ما يتيح للجميع الاحتفال في منازلهم بأمان.

يأتي اليوم الوطني وأنا فخورة بالإنجازات التي حققها بلدي، فلقد شهد تطوراً واضحاً في جميع القطاعات كالتعليم والصحة والاقتصاد والرياضة والخدمات الاجتماعية، وأصبحت مركز التكنولوجيا وعلوم الفضاء في الشرق الأوسط، لما لها من فكر متطور ورؤية مستقبلية ثاقبة.


وفي المجال الاقتصادي سعت القيادة الرشيدة لتكون الدولة المركز التجاري الأول في الشرق الأوسط، فاستطاعت المضي قدماً نحو التميز وتحقيق الإنجازات مثل تنوع الاقتصاد، وتقليل الاعتماد على النفط والاستثمار في كل مكان، كما جذبت أنظار العالم إليها لتكون الوجهة الأولى للسفر والسياحة، بالإضافة إلى كونها المقصد الأول للراغبين في العمل وتأسيس حياة كريمة، ولا ننسى حرصها على تنظيم مختلف المؤتمرات والاشتراك في المنتديات العالمية وآخرها قمة العشرين.


ولا تقتصر إنجازات الدولة الاقتصادية على المشاريع والشركات، والاستثمار وريادة الأعمال بل حافظت على مكانتها الاقتصادية في ظل المستجدات العالمية، وريادتها على المستوى العالم العربي والعالمي في كافة مؤشرات التنافسية العالمية في جميع المجالات.

ولا يسعني في النهاية إلا أن أقول «حصَّنْتك باسم الله يا وطن».