السبت - 16 أكتوبر 2021
السبت - 16 أكتوبر 2021

انتهى يا (بلقيس)!

لا يولد الحب إلا بواسطة قلبين، فحتى اليتيم لا يولد إلا بأبوين! ولذلك يجب عليك أن تتقن موهبة النسيان، فور اختفاء ابتسامتك حين تتذكر الذي كان، فتبدو وكأن الله رزقك بقطعة من الجحيم أو الجنة في صدرك، ثم تتخبط دون أن تدرك مصيرك أو قدرك، فالحقيقة أنه لا بأس بصفعات الزمن من وقت لآخر حين لا نفهم الدرس، ولكن تلك الصدمات لا تقل عن الإرهاب من حيث قتل القدرة على الحِس، وبالتالي لا تكن كمن حاول أن يزرع زهرة هادئة في قلبه ولكن ضجيج التربة في نبضه أفسدها، وإياك أن تظن بأنك أقوى من جميع الظروف فإن بعض الظن إثم! ومع ذلك تأكد ألّا شيء أقوى من إرادتك ولا أعظم من حبك إلا الله، والآن... استرخ واستمع لموسيقى أنفاسك بكل هدوء، وابتعد عن كل قلب متحجر خبيث وموبوء، واحذر فقد تأتي الرياح بما لا يشتهيه (اللحن)!

المبدع الكويتي الشاب (عبدالعزيز الويس)، الملحن الشغوف والمكتظ بالأحاسيس، والمتميز حد الدهشة بجميع المقاييس، أضاءت ألحانه القلوب كالفوانيس، وتطورت أساليبه بين التجديد والتأسيس، حتى بزغت شمسه بقوة مع الفنانة بلقيس! بعد قيامه بتلحين أغنيتها الأخيرة بعنوان «انتهى»، والتي حققت نجاحاً باهراً لا يُضاهى، بل يفوق بلوغ الغاية ووصول المنتهى، ومع ذلك وجدناه متواضعاً أي لم يتفاخر ولم يتباهَ، ليصبح مثالاً وقدوة حسنة للأجيال القادمة والحالية والتي سبقته أيضاً، وهنا لا بد أن يعجز قلم أي كاتب أن يصف هكذا فيضاً، ولذلك أنصح بالاستماع إلى أعماله بأنفسكم فضلاً لا فرضاً.

الجدير بالذكر أن (الويس) قد شارك في الموسم السابع من برنامج «ستار أكاديمي»، وهناك أثبت للجمهور أنه إنسان خلوقٌ ونبيلٌ وفنانٌ وآدمي، هذا بالرغم من أنه صاحب الإطلالة الفنية والظهور الطربي، وكونه من الشخصيات التي صنفت ضمن العشرة الأكثر وسامة في الوطن العربي.

#بلا_حدود