السبت - 23 أكتوبر 2021
السبت - 23 أكتوبر 2021

التعافي الكامل في دبي.. خلال 6 أشهر

لا ننكر أن الآثار الجانبية للجائحة ما زالت تفرض نفسها على مساحات كبيرة من عقولنا وجودة مشاعرنا وخططنا المهنية والحياتية، بجانب آثارها السيئة على صحتنا النفسية والاجتماعية كما كانت على معظم سكان العالم خلال الـ18 شهراً الماضية.. التي مرَّت ثقيلة بطيئة مخيفة على كوكبنا، مُثقلة بالعبر والدروس والتحديات الصعبة التي كشفت عشرات الفوارق بين المتفوقين في الحديث عن الصمود والتحدي، وبين المتفوقين في تنفيذ ذلك على أرض الواقع.

دولة الإمارات العربية المتحدة من أوائل الدول التي أثبتت للعالم ريادتها الحضارية من خلال تقديم نموذجٍ مشرّف في التعافي واستعادة الحياة مع تطبيق أعلى معايير الأمان والسلامة والتثقيف الصحي والوقائي، لذا استحقت أن تلفت أنظار قارات العالم جميعها وهي تعلن مع حفل افتتاح إكسبو 2020 في دبي، تشغيل عدّاد الإطلاق للتعافي الكامل والشامل لجميع مجريات الحياة وشرايينها، واستضافتها لثقافات وحضارات وفنون العالم في مدينة إكسبو، التي باتت نسخة مصغّرة من سكان العالم المؤمنين بالحياة وبالسعي للتعافي بكل أمن وأمان.

إكسبو2020 ليس حدثاً ترفيهياً فقط! هو أكبر من وضعه داخل تصنيف فئوي أو مسار رئيسي! لكنه من زاوية المثقفين والفنانين والعاشقين للتعلم والاكتساب والاكتشاف، هو عيادة طبيعية كبرى قادرة على مسح آثار 18 شهراً من الإغلاق والتوتر والعزلة.. ففي إكسبو 2020 يوجد كل ما تتطلع إليه خارج الدولة.. إنها جولة حول العالم بكافة تفاصيلها وتنوعها وثرائها ونبضها وتفاعلاتها.. جميع دول العالم تعرض ثقافتها وفنونها وروعة تاريخها وحاضرها وتصاميم مستقبلها.. إن زيارة المعرض لها أثر دوائي كبير على الروح والجسد.. ومع ازدياد عدد الأجنحة التي تزورها.. تجد أن عقلك يستعيد عافيته ولياقته وفضوله المعرفي وعطشه الثقافي.

هناك مسارات عديدة للتعافي واستعادة الحياة.. لكن دبي تحتضن الطريقة الأروع لذلك.. أهلاً بالجميع في دبي.

#بلا_حدود