الثلاثاء - 07 يوليو 2020
الثلاثاء - 07 يوليو 2020

سلطاننا العلم

د. عبد العزيز المسلم
كاتب إماراتي، مستشار وباحث في التراث الثقافي، حاصل على الدكتوراه في التاريخ والتراث الثقافي، رئيس معهد الشارقة للتراث، أستاذ زائر، له إصدارات عديدة، كتب في معظم الصحف الإماراتية.
سلطان اسم علم شهير، خاصة في شبه الجزيرة و دو ل الخليج، بيد أنه اشتهر أيضا في كثير من الدول العربية و الإسلامية، خاصة لأنه ورد في القرآن الكريم أكثر من مرة، نذكر منها ذكره في سورة إبراهيم في قوله تعالى: ﴿وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُمْ مِنْ سُلْطَانٍ﴾، و في سورة الرحمن: ﴿يا مَعشَرَ الجِنِّ وَالإِنسِ إِنِ استَطَعتُم أَن تَنفُذوا مِن أَقطارِ السَّماواتِ وَالأَرضِ فَانفُذوا لا تَنفُذونَ إِلّا بِسُلطانٍ﴾.

و قد اشتهرت أسرة القواسم باسم سلطان كثيرا، ففي المائتين سنة و نيف الأخيرة اشتهر من القواسم، الشيخ سلطان بن صقر القاسمي (الأول) 1780-1866 م، الذي بنى حصن الشارقة، و الشيخ سلطان بن صقر القاسمي (الثاني) 1924-1950 م، والذي أسس أول مكتبة في الإمارات و كان عصره منبعا للثقافة و الحكمة، و صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة منذ 1972، و هو الذي حاز الاسم بكل معانيه من المُلك و العزة و الهيبة و العلم و الحجة و البرهان.

الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي باني الشارقة الحديثة ومهندس رونقها وجمالها، وباني سجلها الثقافي والمعرفي، في عهده لبست الشارقة تاج مجدها الثقافي، وصارت منارة للعلم و الثقافة و الاتزان و الحكمة، و هو الذي أعطى للعلم و الثقافة و الكتاب حقا كبيرا جعله يعيش عصرا ذهبيا.


في المعاجم (سلطان) له معان كثيرة منها، السُّلْطَانُ: الملِكُ أَو الوالي، والجمع: سَلاطينُ والسُّلْطَانُ القُوَّةُ والقهر، السُّلْطَانُ الحجةُ والبرهان (معجم الوسيط)، أما في معجم الغني فالمعنى، سُلْطَان جمع سَلاَطِينُ، عُرِفَ بِسُلْطَانِهِ عَلَى كُلِّ أقْرَانِهِ، بِقُوَّتِهِ وَقُدْرَتِهِ، بِحُجَّتِهِ أوْ بِتَسَلُّطِهِ، سُلْطَانٌ مُبِينٌ أي حُجَّةٌ بَيِّنَةٌ، لَهُ علَيْهِمْ سُلْطَانٌ أي سُلْطَةٌ و قُوَّةٌ، تَسَلُّطٌ، قَدَّمَتِ الوُفُودُ البَيْعَةَ لِسُلْطَانِ البِلاَدِ الْمَلِكُ.

في القرآن الكريم وردت كلمة سلطان بمعان عدة منها القوة والمنعة، ومنها الحجة والبرهان، و منها العلم و المعرفة، و قد أعجب المسلمون بهذا الاسم أيما إعجاب فصار اسما ووصفا و حجة.
#بلا_حدود