السبت - 23 يناير 2021
Header Logo
السبت - 23 يناير 2021

الطقوس الاجتماعية.. وجائحة كورونا

د. عائشة الدرمكي
أكاديمية من سلطنة عمان، متخصصة في سيميائيات اللغة، لها مجموعة من المؤلفات في التراث وسيميائيات النص، تنشر مقالات في مجلات ثقافية عربية متعددة.
في كتابه «الحياة المشتركة» يقرر تزفيتان تودرووف أننا: «لا نكتفي بالحياة التي تقوم فينا وفي كائننا، نحن نريد أن نحيا في فكرة الآخرين حياة خيالية، وإننا لنجتهد أن نظهر من أجل ذلك»، فهو من خلال هذا الطرح يقدم تصوراً للعلاقة بين الإنسان بوصفه ذاتاً وبين المجتمع من منظور اجتماعي ثقافي، حيث إن الوحدة والنزعة الاجتماعية تتوافقان في الارتباط بالمجتمع، فالإنسان لا يستطيع العيش بمفرده، وإن قدَر الحياة الواقعية أن تكون ضمن مجتمع يؤسس نظامه ويشكِّل أنماط علاقاته.

ولهذا فإن الإنسان منذ أن عُرفت البشرية ابتكر مجموعة من الوسائط والأنماط والطقوس التي تنظم أخلاقيات مجتمعه وطرائق المعاملات مع بعضه البعض في شتى المجالات، ولقد استطاعت المجتمعات أن تطور تلك الوسائط والطقوس عبر حقبها المختلفة حتى عبّرت عن هُويتها الوطنية الخاصة، ومنها تلك التي نجدها في المناسبات الاجتماعية الخاصة بالميلاد أو الزواج أو الوفاة، حتى تبرز علاقة أفراد المجتمع ببعضهم من خلال الطقوس التي تؤدى بشكل خاص في هذه المناسبات.

وعلى الرغم من أن الطقوس الاجتماعية في الحياة العصرية بدأت تتراجع أو على الأقل تتغير نظراً للتغير الحضاري الذي يشهده العالم، إلا أن هناك طقوساً دينية واجتماعية معبرة عن رمزيات لا يمكن التراجع أو التخلي عنها، كما هي الحال في الميلاد من تهاني وزيارات وطقوس خاصة بالترحيب بالمولود إلى غير ذلك، وتلك التي نجدها في الوفاة من حِداد وتجمعات وصدقات وقراءة للقرآن وإنشاد الختمة والأربعين وغيرها، أو حتى الطقوس الخاصة بالزواج وغيره، كل ذلك تطور من عصر الأجداد إلى عصرنا، إلا أنه لا يزال له مكانته الاجتماعية التي لا يجوز المساس بها.


وفي أوقات الجائحة الحالية التي حلَّت في العالم كله، سنجد أن هذه العادات والطقوس بدأت تتشكل بأشكال مختلفة نظراً لقوانين (التباعد)، حيث إن طقوس التهاني والتعزية وعاداتها تُؤدى (عن بُعد)، بل حتى إنشاد الأربعين والختمة في العزاء أصبحت كذلك بوصفها وسائل تؤدي الواجب، وفي الوقت نفسه تقي من العدوى، وإذا كانت المجتمعات تتذمر من هذه الوسائل، دفاعاً عن قدسية الطقس الاجتماعي إلا أنه اليوم أصبح أداء الطقوس (عن بُعد) عادة يومية، يؤديها الكبير والصغير، بل عدّها البعض أفضل الطرائق في أداء هذه الطقوس وأوفرها من حيث الوقت والمال، الأمر الذي يدفعنا للسؤال عن مستقبل هذه العادات والطقوس بعد انتهاء الجائحة؟
#بلا_حدود