الأربعاء - 03 مارس 2021
Header Logo
الأربعاء - 03 مارس 2021

عودة الحياة لملاعبنا

الضوء الأخضر الذي تلقته الاتحادات الرياضية في الدولة من هيئة الطوارئ والأزمات، بالسماح بعودة النشاط الرياضي المشروط في جميع القطاعات الرياضية في الدولة، أشاع حالة من التفاؤل بعودة الحياة للملاعب والميادين الرياضية بعد أكثر من 6 أشهر من الإغلاق والتوقف الإجباري بقرار من كورونا، الذي فرض إغلاقاً تاماً على المؤسسات الرياضية في الدولة وتوقفت معها الحياة في الملاعب، التي عانت الأمرين طوال الفترة الماضية التي تعتبر هي الأصعب والأقسى على الرياضة والرياضيين منذ بداية الألفية الجديدة.

جائحة كورونا التي اجتاحت العالم قلبت الموازين وبعثرت البشر وقطعت الطرق ووضعت الحواجز وأغلقت المدن، جعلت سكان الأرض يعيشون في عزلة تامة إما في بيوتهم أو في غرف الحجر، جائحة كورونا تسببت في توقف حركة الطيران في العالم وعزلت الدول عن بعضها، وأغلقت الحدود التي لم تعد مفتوحة وتحولت الدراسة والعمل عن بعد ومن البيوت، ومعها أصبحت الشوارع شبه خالية تشتكي وتسأل عن مرتاديها الذين هجروها وجلسوا في بيوتهم، وأصبحت اللقاءات عن بعد وعبر تقنية الإنترنت التي أصبحت الوسيلة الوحيدة المتاحة للتواصل، قبل أن تعود مظاهر الحياة للعودة التدريجية كبادرة أمل للعودة الكاملة للحياة.

الأزمة التي يمر بها العالم بسبب فيروس كورونا كانت بمثابة التحدي بالنسبة للدول ومدى قدرتها على التعامل معها والتصدي لها، وهذه الجزئية بالتحديد يجب أن نتوقف أمامها لنفتخر بما قدمته الإمارات في تعاملها مع الجائحة، فدولة الإمارات لم تكتف بأن تتصدى للوباء وتضمن كل ما يحتاجه المواطن والمقيم في الدولة، بل مدت يد العون للعشرات من الدول ودعمتها بالمساعدات الطبية لمواجهة الوباء عبر جسر جوي وصل لمختلف قارات العالم، حدث ذلك في الوقت الذي كانت فيه بعض الدول ترفض استقبال مواطنيها الراغبين في العودة لأوطانهم، هكذا هي الإمارات التي كانت وستبقى وطناً تفتح ذراعيها للقريب والبعيد.

كلمة أخيرة

تدشين الموسم الكروي الجديد ببطولة كأس الخليج العربي الأسبوع المقبل تمهيداً لانطلاقة دوري الخليج العربي، خطوة استباقية وبادرة أمل لعودة الحياة رسمياً لملاعبنا.

#بلا_حدود