السبت - 16 يناير 2021
السبت - 16 يناير 2021

منافسة سداسية

واصل الشارقة تأكيد أفضليته في منافسات دوري الخليج العربي، ورد أبناء عبدالعزيز العنبري على كل مشكك في قدرات الفريق، وحافظ الملك على صدارة الترتيب بكل هدوء وعبر الفوز في جميع المباريات، ليؤكد الشارقة بأنه سيكون المنافس الأول، من أجل الحفاظ على لقبه الذي حققه بكل جدارة واستحقاق.

النصر أيضاً يمتلك فريقاً ليس بالسهل، وكشر عن أنيابه في المواجهة الأخيرة ضد الشارقة، لكن هناك جزئيات صغيرة يحتاج إليها العميد، أبرزها حاجته إلى لاعب قائد بين اللاعبين، إضافة إلى وجود حل للعب الفردي الذي يقدمه المحترف كواسي، وبسببه يلعب الفريق ناقصاً ويؤثر على نسق اللعب لدى العميد، صحيح أنه يمتلك القدرات المطلوبة ولكنه لا يخدم الفريق ولا يقدمها لمصلحة النصر، أما المدرب كرونسلاف فيجب منحه المزيد من الثقة لأنه صاحب إمكانات عالية وتمكن من صناعة فريق قوي جداً.

المنافس الثالث في الدوري، سيكون الزعيم العيناوي بالإضافة إلى الجزيرة، العين إذا واصل بهذا المستوى وتمكن من تعزيز صفوفه في فترة الانتقالات الشتوية، فسيتحول إلى رقم صعب جداً، ميزة العين في شخصيته، على الرغم من أنه في أسوأ حالاته لكنه يبعد عن المتصدر بسبع نقاط فقط، ومتى ما تم إجراء التغييرات المطلوبة في عدد محدود من الخانات، أبرزها بالنسبة للاعبين المحترفين، فإنه سيقلب الموازين بعد الانتقالات الشتوية، لأن المدرب البرتغالي بيدرو عمل على بناء قاعدة جديدة بطريقة صحيحة، وهو بحاجة إلى الصبر وإلى محترفين من العيار الثقيل والذين يستحقون ارتداء شعار الزعيم.

فخر أبوظبي تمكن من فرض نفسه وتغلب على منافس وخصم صعب للغاية ومرشح للدوري أيضاً، وهو شباب الأهلي دبي، الجزيرة فريق جاهز بامتلاكه أفضل العناصر، لكن عليه التغلب على مشكلة إضاعة النقاط السهلة، أما شباب الأهلي فبات واضحاً أنه بحاجة إلى مدرب بوزن اللاعبين الذين يمتلكهم الفريق، لأنه يضم أفضل مجموعة من اللاعبين المحليين وأصحاب الخبرة، إلا أن القراءة الفنية دائماً ما تخذل الفريق.

الأمور واضحة بالنسبة للمنافسة، ويبدو أننا موعودون بموسم مشوق للغاية، وأتمنى أيضاً أن يؤكد الوحدة أنه خصم ليس بالسهل، وأن تواجده في المركز الثاني ليس بسبب الظروف، بل لأنه يستحق ذلك.

#بلا_حدود