الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021

تصريحات المدربين

علينا ألا نتعامل ببساطة وبتهاون مع تصريحات المدربين الذين أشرفوا على تدريب منتخبنا الوطني الأول، فبعد كل إقالة يخرج لدينا تصريح بات غير صادم، عن الأجواء في معسكرات الأبيض، وهو ما يكشف لنا السبب الذي يمنعنا من تحقيق طموحاتنا في كرة القدم، لأننا لا نتعامل مع اللعبة بالاحترافية المطلوبة، ونريد أن نصل إلى المونديال بكل سهولة.

لا أعتقد أن حديث المدرب الأرجنتيني باوزا أو الهولندي فان مارفيك وكذلك الكولومبي بينتو، عن غياب الاحترافية وضعف مستوى اللاعبين والدوري بشكل عام، جاء من فراغ، بل لأنهم عاشوا وسط الفريق وشاهدوا أموراً بعيدة كل البعد عن الأحلام والآمال التي نرسمها والأشياء التي نطلبها منهم.

باوزا رغم سوئه الفني إلا أنه جاء من منتخب بوزن الأرجنتين، مارفيك حقق أفضل الأرقام ووصل إلى نهائي مونديال 2010 وقاد السعودية إلى كأس العالم 2018، أيضاً الكولومبي بينتو وضعه بصمته عالمياً، وجميعم فشلوا معنا، وما زلنا نعتقد أن العلة والمشكلة كانت في إمكانات المدربين، بدليل تمسكنا بذات العناصر، والآن نبحث عن مدرب جديد ليحقق ما فشل فيه السابقون.

بصراحة، أعجبتني جداً تصريحات المدرب بينتو، لأنه منحنا ما نحتاجه من حقائق، كان صريحاً للغاية، ويجب أن تكون هذه التصريحات في مصلحتنا، علينا الابتعاد عن تجاوز هذه الأمور والنظر إليها بعدم الاعتبار، لأن كل شيء بات واضحاً، ونحن بحاجة إلى حلول جديدة وخطة شاملة وواضحة.

مستوى الدوري المحلي لا ينتج لنا لاعبين بإمكانهم الذهاب إلى كأس العالم، وهو ما أثبتته العقود الثلاثة الماضية، والحديث عن الاحتراف ولاعبين محترفين وعقليات وغيرها من الأمور، فهي مجرد أوهام، إذا أردنا حقاً تحقيق طموحاتنا علينا أن نبدأ من الآن بشكل صحيح وبأساس متين، وما زلت واثقة في أن الإمكانات متوفرة لدينا، لكن العمل الذي نقوم به خاطئ.

ما يقلقني حقا، هو أننا بتجاهلنا لما يحدث للعبة حالياً، نؤثر على السنوات المقبلة لمنتخبنا، لأننا لا نريد معالجة الوضع بوضع ما هو مناسب، الحلول واضحة وتحتاج إلى قرارات من أجل مستقبل اللعبة ومنتخباتنا الوطنية.

#بلا_حدود