الاحد - 25 يوليو 2021
الاحد - 25 يوليو 2021

صفقة كورنادو

يبدو أن صانع الألعاب البرازيلي إيغور كورنادو في طريقه للرحيل عن الشارقة، خاصة بعد التقارير الإخبارية العديدة التي تحدثت عن تقديم اتحاد جدة عرضاً مميزاً للغاية للاعب وللملك، والذي وصل إلى 45 مليون درهم، وهو ما يجعل أي نادٍ يفكر في بيع اللاعب للاستفادة من المبلغ الذي يمكنه من التعاقد مع لاعبين اثنين مميزين جداً على أقل تقدير.

لا مكان للعاطفة في كرة القدم وفي إدارة اللعبة، دائماً يجب تقديم مصلحة النادي، الجميع يعلم أن كورنادو مميز للغاية وقدم إضافة نوعية للملك، وقاده إلى الفوز بلقب دوري الخليج العربي للمرة الأولى في عصر الاحتراف، إلى جانب ألقاب أخرى والعديد من الأرقام المميزة والإنجازات في السنوات الثلاث التي ارتدى فيها قميص الشارقة.

أعتقد أن إدارة الشارقة إذا رحبت بفكرة رحيله مقابل المردود المالي الذي سيتحصل عليه النادي من اتحاد جدة، فإنها ستتعاقد مع البديل الذي يمكنه تعويض رحيل كورنادو، ومع اقتراب منافسات المسابقات المحلية، إضافة إلى دور الـ16 في دوري أبطال آسيا، على النادي العمل على تسريع العملية إذا أراد بيعه فعلاً، حتى يتمكن بديله من الدخول في أجواء النادي والاستعداد بشكل جيد للموسم الجديد المقبل.

لا يمكن أن يعتمد النادي على لاعب واحد، ودائماً ما تكون مصلحة النادي أهم من أي شيء آخر، لذلك فإن إذا كانت هناك رغبة لدى اللاعب بالخروج والانتقال إلى أي فريق آخر، فالأفضل عدم التمسك به، ومنحه قيمة أكبر من وضعه، لأن الجميع في المنطقة يعلم أنه تألق بقميص الشارقة، والملك هو من صنعه وهيأ له كافة الظروف التي قادته إلى التألق.

كرة القدم أصبحت عبارة عن استثمار، وعلى الأندية الاستفادة من هذا الجانب، خاصة فيما يتعلق باللاعبين المحترفين، لأنه عندما تتعاقد مع لاعب مميز ويظهر بشكل رائع في مسابقاتنا المحلية، ستعمل الأندية الأخرى في منطقتنا على التعاقد معه، وحينها يمكن تحقيق أقصى استفادة مالية من اللاعب، لذلك دائماً ما نطالب بالتعاقد مع اللاعبين المميزين من أجل مصلحة النادي على مستوى النتائج وكذلك النواحي المادية في حال تلقيه عرضاً قبل انتهاء عقده.

#بلا_حدود