الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021

دوري أدنوك للمحترفين

الإعلان عن المسمى الجديد للدوري الإماراتي لكرة القدم الذي سيحمل بدءاً من الموسم الجديد مسمى دوري أدنوك للمحترفين، في عقد يمتد لمدة 5 أعوام مقابل 400 مليون درهم ستدفعها أدنوك لرابطة المحترفين بمعدل 80 مليون درهم سنوياً، يمثل نجاحاً جديداً لرابطة دوري المحترفين التي نجحت في إقناع أحد أهم المؤسسات الوطنية والعملاقة في الدولة، وتدخل في شراكة استراتيجية معها وسط هذه الظروف الاستثنائية التي تسيطر على العالم، ليحمل دوري المحترفين شعار (أدنوك) الذي سيحل مكان دوري الخليج العربي، كإعلان عن بداية مرحلة جديدة في تاريخ دوري الإمارات لكرة القدم، بشعار جديد وخطوة جديدة نحو الارتقاء بالمسابقة الكروية الأهم في الدولة.

يعود تاريخ تأسيس رابطة دوري المحترفين إلى 2007 لتكون الجهة المنظمة للدوري الإماراتي، الذي أصبح يحمل مسمى دوري الإمارات للمحترفين، قبل أن يتغير المسمى ليصبح باسم دوري اتصالات للمحترفين، وفي 2013 تم الإعلان عن تغير مسمى دوري اتصالات للمحترفين إلى دوري الخليج العربي، وبعد 8 أعوام حمل فيها دوري الإمارات مسمى دوري الخليج العربي، تم الإعلان يوم أمس عن تغير المسمى لدوري أدنوك للمحترفين، ليكون المسمى الرسمي للدوري في السنوات الخمسة القادمة، في خطوة يتطلع إليها المراقبون والمعنيون أن تكون نقطة تحول جديدة في مسيرة الدوري الإماراتي، وقفزة نوعية للجنة المحترفين التي أصبحت عنصراً رئيسياً من عناصر التميز عبر شراكتها مع أدنوك.

رابطة المحترفين ومنذ تأسيسها دخلت في شراكات مع العديد من المؤسسات الوطنية، التي قامت بدورها الوطني تجاه دعم الرياضة في الدولة وكرة القدم على وجه الخصوص، وتمثل خطوة الاتفاق مع أدنوك خطوة محورية لإحداث نقلة نوعية للمسابقة، والتقاء نجاحات أدنوك مع النجاحات التي حققتها رابطة المحترفين، سيشكل تحالفاً قوياً بين المؤسستين ستكون له انعكاساتها الإيجابية على المسابقة، التي من المتوقع أن تشهد نقلة نوعية تواكب قيمة ومكانة العلامة التجارية لأدنوك.

كلمة أخيرة

الإعلان الرسمي للمسمى الجديد لدوري باسم دوري أدنوك للمحترفين، يمثل إعلاناً عن بدء مرحلة جديدة للدوري تلتقي فيها الاحترافية والإبداع وصولاً إلى قمة الهرم القاري.
#بلا_حدود