السبت - 23 أكتوبر 2021
السبت - 23 أكتوبر 2021

نيوكاسل سعودي

الآن في هذه المرحلة ننتظر فقط مجرد الإعلان.. الاستحواذ تم بالفعل، المبلغ موجود، ورابطة دوري المحترفين الإنجليزي، وقعت بالموافقة على البيع، وكل ما ننتظره هو الإعلان الرسمي عن صفقة بيع نادي نيوكاسل لصندوق الاستثمار السعودي.. بهذه الكلمات غرد جورج كولكين مراسل صحيفة التايمز اللندنية، والمسؤول عن تغطية نادي نيوكاسل ضمن مسؤولياته عن تغطية أندية شمال لندن.



والخبر بتفاصيل الصفقة التي تصل إلى 300 مليون جنيه استرليني، نشرته بصيغ مختلفة كل الصحف ووسائل الإعلام الإنجليزية، وعلى رأسها الديلي ميل والبي بي سي والتايمز والديلي تليغراف، وغيرها، مع انتشار واسع لتعليقات جماهير نيوكاسل في سوشيال ميديا، بتأييد منقطع النظير يزيد على 93% من رابطة مشجعي النادي للصفقة التي يتفاءل الجميع بأنها ستحول نيوكاسل، إلى واحد من أغنى أندية العالم، بعد 14 عاماً من استحواذ مايك أشلي المالك السابق، الذي كان بخيلاً في نفقاته وصفقاته وطموحه، فلم يحقق النادي العريق شيئاً يذكر، طوال هذه الحقبة الطويلة.



ولكن ما الذي تغير خلال الـ18 شهراً، منذ تعثر المحاولة الأولى للاستحواذ، بعد أن رفضتها رابطة المحترفين الإنجليزية، الواقع هو أنه اختلفت النظرة لصندوق الاستثمار السعودي الذي يشارك بنسبة 80% من ملكية أسهم المجموعة المتقدمة للشراء، على أنه كيان خاص ومستقل، مما لا يعني تبعية نيوكاسل، بشكل رسمي للمملكة العربية السعودية، وبالتأكيد فإن تغيير الأجواء السياسية ونهاية الخلافات وتسوية نزاع قنوات بي إن سبورتس حول اتهاماتها المزعومة بقرصنة مباريات الدوري الإنجليزية، من خلال شبكة تزعم أنها سعودية، كل ذلك أدى إلى تغيير أجواء الصفقة وعجل بإتمامها، الذي قد يظهر الإعلان الرسمي عنه بين لحظة وأخرى.



النادي العريق صاحب الشعبية وثامن أكبر ناد من حيث الألقاب في الكرة الإنجليزية والذي يمتلك أحد أكبر استادات الكرة الإنجليزية، ويزيد عدد جماهيره للمباراة الواحدة عن 40 ألف متفرج، يأمل دخول عصر جديد مع ابتعاده عن الألقاب والمنافسة عليها لعقود طويلة، وتقهقره هذا الموسم للمركز قبل الأخير بعد 7 جولات من بداية الموسم، فماذا يخبئ المستقبل للنادي وجماهيره التي بدأت الاحتفال بالمالك الجديد.

#بلا_حدود