الاحد - 23 يونيو 2024
الاحد - 23 يونيو 2024

محمد بن سلمان يغادر الدولة .. ويؤكد قوة العلاقات بين الإمارات والسعودية

محمد بن سلمان يغادر الدولة .. ويؤكد قوة العلاقات بين الإمارات والسعودية

ودّع صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مساء اليوم، صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير دفاع المملكة العربية السعودية، بعد زيارة رسمية للدولة استغرقت ثلاثة أيام.

وبعث صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود برقية شكر إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، إثر مغادرته الدولة قال فيها: «يسرني وأنا أغادر بلدكم الشقيق أن أعرب لسموكم الكريم عن بالغ امتناني وتقديري على ما لقيته والوفد المرافق من حفاوة استقبال وكرم ضيافة».

ونوه سموه بأن هذه الزيارة لبلده الثاني دولة الإمارات العربية المتحدة «تأتي في إطار العلاقات الأخوية المتميزة والخاصة التي تربط بين البلدين والشعبين الشقيقين، والرغبة المشتركة في تعميق التعاون بينهما في المجالات كافة في ظل قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، والتي تهدف إلى تحقيق مصالح البلدين والشعبين الشقيقين وتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة، سائلاً الله أن يديم على صاحب السمو رئيس الدولة الصحة والسعادة وعلى الشعب الإماراتي الأمن والاستقرار والازدهار».



كما بعث سموه برقية شكر لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، قال فيها «يطيب لي وأنا أغادر بلدكم الشقيق أن أعرب لسموكم عن بالغ امتناني وتقديري على ما لقيته والوفد المرافق من حسن استقبال وكرم ضيافة، كما لا يفوتني أن أهنئ سموكم على التنظيم الناجح لسباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1 على حلبة مرسى ياس للعام العاشر في أبوظبي».


وشدد سموه في برقيته على أن هذه الزيارة أكدت العلاقات الخاصة والمتميزة التي تربط بين البلدين والشعبين الشقيقين والرغبة المشتركة في تعزيزها في المجالات كافة في ظل قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود.

وتمنى سمو ولي العهد السعودي لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان موفور الصحة والسعادة، ولشعب دولة الإمارات العربية المتحدة اطراد التقدم والرخاء.