الخميس - 05 أغسطس 2021
الخميس - 05 أغسطس 2021

بحثاً محلياً وعالمياً لمستجدات الذكاء الاصطناعي



نظمت كليات التقنية العليا على مدى يومين مؤتمر تقنية المعلومات للذكاء الاصطناعي 2018K، وذلك بمقر كليات التقنية بدبي.

وعرض المؤتمر 66 بحثاً محكماً لأكثر من 90 باحثاً من مؤسسات أكاديمية محلية ودولية ناقشت الذكاء الاصطناعي ومستجداته وتطبيقاته في مجالات الصحة والتعليم والصناعة والخدمات الحكومية والخاصة والطرق والمواصلات والخدمات المالية.

وأكد مدير مجمع كليات التقنية العليا الدكتور عبداللطيف الشامسي، بهذه المناسبة، أهمية المؤتمر كونه يتماشى مع التوجهات العالمية والاهتمام المحلي بالذكاء الاصطناعي الذي بات جزءاً من الجهود البحثية والتطويرية لمختلف قطاعات العمل والصناعة الباحثة عن حلول متطورة للتحديات التي تواجهها.

وقال إن كليات التقنية العليا تولي موضوع الذكاء الاصطناعي أهمية كبيرة على مستويات عدة، منها ما يتعلق باستثمار التطورات في هذا المجال على مستوى تطوير منظومة التعليم، حيث تحمل الرؤية المستقبلية للكليات إمكانية الاستفادة من الذكاء الاصطناعي في تحليل «البيانات الضخمة» الخاصة بالطلبة وإعداد منهاج دراسي فردي لكل طالب وتمكينه من الحصول على شهادة علمية تتوافق مع ميوله وقدراته.

وأشار إلى أن الكليات تركز على تقديم المساقات وورش العمل التدريبية وبناء الشراكات التي تعزز من مهارات الطلبة فيما يتعلق بالذكاء الاصطناعي، إضافة إلى تشجيع الأبحاث التطبيقية التي تركز على توظيف الذكاء الاصطناعي في إيجاد حلول وتطوير خدمات لقطاعات العمل والصناعة الحيوية، وتشجيع الطلبة على أن يكونوا جزءاً من هذه الأبحاث.
#بلا_حدود