الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021

«الداخلية» و«فيسبوك» تطلقان «نداء» للبحث عن الأطفال المفقودين



أطلقت وزارة الداخلية، بالتعاون مع «فيسبوك»، خاصية «نداء» للبحث عن الأطفال المفقودين، وهي الأولى من نوعها في المنطقة والشرق الأوسط ضمن منظومة ذكية تستهدف تفعيل المسؤولية المجتمعية وتعزيز جهود وزارة الداخلية في سعيها لتحقيق الأمن والأمان.

وتشمل المرحلة الأولى، التي انطلقت رسمياً أمس، تفعيل «النداء» الذكي الخاص بتعزيز جهود البحث عن الأطفال المفقودين بعد الإبلاغ الرسمي عنهم في خطوة تعزز من جهود حماية الأطفال.

وتمكّن الشراكة بين الطرفين من إطلاق نداء عبر خاصية الإشعارات في منصة «فيسبوك». إذ بعد أن يستلم مركز حماية الطفل في وزارة الداخلية بلاغاً من جهة الاختصاص عن فقدان طفل في منطقة معينة، يرسل نداء عاجلاً لكل مستخدمي التطبيق في تلك المنطقة مع المعلومات الأساسية عن الطفل المفقود.

وسيتسلم مركز حماية الطفل البلاغ من القيادة العامة الشرطية المعنية بالمنطقة التي فقد فيها الطفل، ليتم تعميم بخاصية «نداء» على صورته وآخر الملابس التي يرتديها وبعض الصفات التي من الممكن أن يستدل الناس بها على الطفل المفقود.

وسيكون متاحاً إزالة التعميم فور العثور على الطفل، كما يمكن توسعة النداء ليشمل مناطق أكبر على مستوى الدولة.

وعمل مركز حماية الطفل في وزارة الداخلية بشكل حثيث مع الشريك الاستراتيجي «فيسبوك» لتطوير هذا النداء في دولة الإمارات العربية المتحدة ليقدم خدمة إضافية تعزز من جهود البحث عن الأطفال المفقودين.

في السياق ذاته، تخطط الوزارة إلى تطوير هذه الخاصية لتشمل نداءات حية (live) ذكية تتعلق باختصاصات مختلفة ضمن منظومة ذكية تستثمر الوزارة التقنيات الصاعدة ووسائل التواصل الاجتماعي لتعزيز جهودها على الصعد كافة.
#بلا_حدود