الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

تشتري المنتجات من المتاجر الكبرى وتعيد بيعها بأسعار أعلى

م

تستغل العديد من البقالات في الدولة فترة الخصومات والتخفيضات التي تقدمها المنافذ الكبرى خلال موسم الأعياد والعطلات، عبر شرائها المنتجات المخفضة وإعادة عرضها على رفوفها بأسعار أعلى، تماثل مستوياتها ما قبل الخصومات، في معادلة الخاسر الوحيد فيها هو المستهلك.

ودعت وزارة الاقتصاد المستهلكين إلى إبلاغ الجهات الرقابية، سواء الوزارة أو دوائر التنمية الاقتصادية المحلية مباشرة عبر الطرق المخصصة للشكاوى، مؤكدة أن ما تقوم به بعض البقالات يحرم الكثير من المستهلكين من الحصول على العروض المقدمة من قبل المنافذ والمتاجر الكبرى.

وتفصيلاً، رصدت «الرؤية» خلال الفترة الماضية بعض العاملين في بعض البقالات يشترون كميات كبيرة من البضائع والمنتجات التي تطبق عليها التخفيضات بأكثر من 50 في المئة، بهدف إعادة بيعها في متاجرهم الصغيرة وتحقيق أرباح مضاعفة على كل سلعة.وقال مدير إدارة حماية المستهلك الدكتور هاشم النعيمي إن الوزارة تهيب بالمستهلكين تقديم شكاوى مباشرة إلى الجهات الرقابية وحماية المستهلك في الدولة، مؤكداً أن جميع الدوائر تقوم بحملات رقابية وتفتيشية، وخصوصاً مع اقتراب موسم الأعياد وازدياد العروض والتخفيضات.

وأشار إلى أن الوزارة، بالتعاون مع الدوائر الاقتصادية المحلية، تبدأ في التعامل مع الشكاوى منذ تلقي مركز الاتصال التابع لحماية المستهلك الشكوى، والتأكد من صحتها، واتخاذ الإجراءات القانونية حيالها من جانب لجان التفتيش والمتابعة، وذلك خلال 48 ساعة من اتصال الشاكي.

وبدأت خلال الفترة الماضية أكبر منافذ التجزئة في الإمارات حملة عروض ترويجية شملت سلعاً أساسية، تتيح للمستهلكين شراء المنتج بنصف السعر، كما شملت العروض تنزيلات حقيقية على سعر المنتج نفسه، أو شراء ثلاثة منتجات بسعر أقل من سعر المنتج الأصلي الواحد قبل العرض.
#بلا_حدود