الخميس - 29 يوليو 2021
الخميس - 29 يوليو 2021

30 طالباً إماراتياً يتفوقون على الآلات الحاسبة بماليزيا



تفوق 30 طالباً إماراتياً تتراوح أعمارهم بين سبعة و12 عاماً، على الآلات الحاسبة في المسابقة الدولية يوسي ماس الـ 23، بعد أن هيمنوا على 30 جائزة من أصل 250 تنافس عليها 3000 مشارك من 40 دولة حول العالم.

وحصد الطلبة الإماراتيون الذين تراوحت أعمارهم بين سبعة و12 عاماً، جوائز عدة في مسابقات الحساب الذهني التي تعتمد على الرؤية البصرية والاستماع والمصنّفة على ثمانية مستويات مختلفة.

كان من بين الحاصلين على الجوائز أربعة إماراتيين بينما ضمّت بقية المجموعة المشاركين من الهند والأردن والعراق وسوريا وسريلانكا وبنغلادش وغيرهم.

وفازت الطفلة الإماراتية مها عمر صالح السركال البالغة من العمر تسع سنوات بمركز العداء الثاني من بين مئات الطلاب، كما فاز الطلاب الـ 27 الآخرون بالمراكز الأول والثاني والثالث في مختلف المستويات.

ويُعدّ برنامج يوسي ماس أحد البرامج الرائدة في مجال تنمية المهارات العقلية والمهارات المعترف بها على الصعيد الدولي والتي من شأنها أن تعزز المفهوم العالمي لنظام الحساب الذهني المصمم للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين ستة و12 عاماً.

ويقدم البرنامج مستويات مختلفة يمكن للطالب من خلالها اكتشاف مهارات السرعة والدقة والتركيز بالإضافة إلى مهارات التفكير المنطقي.

وأوضح المدير الإداري في يوسي ماس الإمارات ف. ج. ساونداري راج أن هذا الفوز الباهر الذي أحرزه طلاب دولة الإمارات يعكس المستوى العالي للتعليم الذي تقدّمه الدولة لأبنائها. وأكد أن مستقبل دولة الإمارات سيزدهر بالآلات الحاسبة البشرية «كلنا ثقة أننا نزيد من مهاراتهم من خلال برنامج يوسي ماس. وبدوري أودّ أن أقدّم أطيب الأمنيات إلى كافة المشاركين وأولياء أمورهم في هذا الفوز المتألق».
#بلا_حدود