الجمعة - 30 يوليو 2021
الجمعة - 30 يوليو 2021

غياب مديري النطاق يعرقل استعدادات الفصل الدراسي الثاني



كشفت مصادر مطلعة في وزارة التربية والتعليم عن غياب أغلب مديري النطاق خلال إجازة الفصل الدراسي الأول، وهو ما ترتب عليه عدم إعداد الخطط المطلوبة لاستعدادات المدارس في الفصل الدراسي الثاني.

وألزمت الوزارة مديري النطاق والمديرين الأوائل بالدوام وعدم الارتباط بإجازات الطلبة والمدارس، موضحة أن أساس عمل مدير النطاق والمدير الأول هو التخطيط للمرحلة المقبلة والاستعدادات المطلوبة للفصول الدراسية.

وأفادت المصادر ذاتها بعقد قطاع العمليات المدرسية اجتماعاً موسعاً لمناقشة العديد من الأمور العالقة، إذ أوصى المجتمعون بتوجيه مديري المدارس لتفعيل الدور المجتمعي للمدارس الحكومية خلال فترة الإجازة.

وأكدت تقارير ميدانية أن جميع المدارس الحكومية على مستوى الدولة لم تشهد تنظيم أي أنشطة لاصفية خلال إجازة الفصل الدراسي الأول.

واستعرض الاجتماع أبرز التحديات، التي تمثلت في حالات تمارض بعض المعلمات ورفضهن استلام الجدول المدرسي، إضافة إلى عدم استخدام البيانات من نظام المنهل.

وأوصى المجتمعون بتوصيات عدة، جاء في مقدمتها العمل على سد الشوغر في القيادات المدرسية المتوقعة خلال الفترة المقبلة عبر تجهيز قيادات الصف الثاني، وكذلك سد شواغر الهيئة التعليمية.

وتضمنت التوصيات توجيه مديري المدارس للاهتمام باستلام الكتب المدرسية الخاصة بالفصل الثاني من المطبعة وفق الخطة المعتمدة، إضافة إلى وضع خطة تصحيحية وعلاجية بناء على نتائج الطلبة في الفصل الأول.

وشملت التوصيات وضع خطة لتطوير مهارات طلبة الصف الخامس لتمكينهم من الولوج في مسار النخبة من الصف السادس، إلى جانب بناء خطة الإرشاد في المدرسة الاماراتية.

ولفتت الوزارة إلى ضرورة مشاركة كل من المرشدين الأكاديميين وشؤون الطلبة ونائب المدير الأكاديمي والمدير الأول في إعداد خطة الإرشاد، والمشاركة الفاعلة في تنفيذها وقياس أثرها في الطلبة والشركاء.

وشدد المجتمعون على ضرورة نشر ثقافة التسامح ومبادئه في المجتمع المدرسي من خلال تنفيذ الأنشطة والفعاليات المدرسية في الفصل الدراسي الثاني والثالث.تمارض معلمات ورفض استلامهن الجدول المدرسي

تجهيز قيادات الصف الثاني وسد الشواغر
#بلا_حدود