الخميس - 05 أغسطس 2021
الخميس - 05 أغسطس 2021
No Image Info

مستشفى دبي يجري أول قسطرة في العين لإخراج المياه الزرقاء

أجرى مستشفى دبي التابع لهيئة الصحة اليوم الاثنين عملية قسطرة في العين لإخراج المياه الزرقاء، تعد الأولى على مستوى الدولة، لمريضة مواطنة تبلغ من العمر 20 عاماً.

وأفاد استشاري جراحة العيون في مستشفى دبي رئيس اللجنة العلمية في جمعية الإمارات الطبية، الدكتور عبدالله النقي، بأن العملية عبارة عن زراعة أنبوب رقيق جداً في العين مصنوع من الجيلاتين المقوى، قطره يعادل 45 مايكرومتر أي أصغر من شعرة الجسم بمعدل أربع مرات، وهو يقوم مقام القناة التي تصل داخل العين بمنطقة خارج العين لتسهيل خروج المياه الزرقاء منها.

وذكر أن المواطنة الشابة التي تعتبر أول مريضة تخضع لهذه العملية، كانت تعاني منذ ست سنوات من مرض المياه الزرقاء، ولجأت إلى الكثير من الأدوية، فضلاً عن إجراء عملية جراحية غير ناجحة.

وتابع الدكتور عبدالله النقي أن قسم العيون في مستشفى دبي باشر إجراء أول عملية من هذا النوع على مستوى الدولة بعد تصريح إجرائها من قبل هيئة الصحة قبل أقل من شهر.

وذكر أن مدة العملية تتراوح ما بين خمس وعشر دقائق فقط، وهي تتم من دون أي خياطة أو جرح، وباستخدام بنج سطحي لمنطقة العين فقط، مشيراً إلى أن المريضة خرجت مباشرة من المستشفى بعد انتهاء العملية من دون وضع ضماد على العين، ويمكنها مزاولة حياتها بشكل طبيعي.

وتابع الدكتور عبدالله النقي «تعتبر هذه العملية طفرة جديدة في مجال جراحة العيون، لكونها تتمثل في القدرة على التخلص من ارتفاع ضغط العين خلال عشر دقائق فقط»، لافتاً إلى أن العملية معقدة وليست بسيطة ولكن إنجازها سريع ونسبة نجاحها عالية، فضلاً عن سرعة تعافٍ شديدة للمريض وعدم التغير في الرؤية.

وقال «لم يكن لدينا في السابق عمليات آمنة تجرى في المرحلة المبكرة من مرض المياه الزرقاء وخلال مدة وجيزة لا تتجاوز عشر دقائق، وحالياً تمت جدولة هذه العملية ضمن العمليات التي يجريها قسم العيون في المستشفى بمعدل عمليتين إلى ثلاث أسبوعياً، كما أننا بصدد إجراء ثاني عملية لمريض عمره 48 سنة».
#بلا_حدود