الأربعاء - 28 يوليو 2021
الأربعاء - 28 يوليو 2021
زينة 11

زينة 11

قضية الفنانة زينة تعود إلى النيابة

سمر إدريس ـ دبي

أعادت محكمة جنح دبي في جلستها أمس قضية الفنانة المصرية زينة إلى النيابة العامة للنظر في تهمة اضافية «للممثلة» بالاعتداء على ابنة العائلة الأمريكية البالغة من العمر 12 عاماً.

وكانت محامية الأسرة الأمريكية عواطف محمد طالبت في الجلسة السابقة بتوجيه تهمة الاعتداء للممثلة، لافتة إلى أن النيابة على الرغم من عدم وجود تقرير طبي يثبت واقعة الاعتداء على الفنانة المصرية زينة، إلا أن النيابة وجهت هذا الاتهام لموكلها، وتغاضت عن توجيه ذات الاتهام لزينة رغم إرفاق تقرير طبي بحالة الطفلة المعتدى عليها.

وأوضحت المحامية أن الطفلة تعرضت لحالة نفسية استدعت عرضها على الطبيب النفسي على خلفية الاعتداء الذي طالها.

وأفادت بأنه حسب أسباب الحكم الصادر أمس تم إعادة القضية للنيابة العامة لبيان موقفها من اتهامين يشملان اعتداء الممثلة بالضرب على «الطفلة»، والتأكد من قيام الطفلة ووالدتها بتصوير الممثلة أو لا، لكون النيابة لم تتخذ اجراءاتها بهذا الخصوص.

وكانت الفنانة وشقيقتها مثلتا في قاعة محكمة الجنح رقم 4 في مبنى محاكم دبي، ومثل كذلك الأب وأنكر كافة أطراف الواقعة تهم بالاعتداء والسب المتبادل، وعندما طلبت «زينة» فرصة من القاضي للحديث لم يسمح لها في بداية الجلسة وطلب منها التريث ليستمع عقبها لمذكرة دفاعية قدمتها محامية الأسرة طالبت فيها بإضافة تهمتين جديدتين بحق الفنانة وشقيقتها.

وشرحت المحامية أن تقرير طبي مرفق يثبت الإصابات التي تعرضت لها الطفلة من خدوش في الذراع الأيسر وتورم في الجهة اليمنى من الجبهة.

وتمسكت المحامية عواطف محمد ببراءة موكليها لخلو ملف الدعوى من أي أدلة حقيقية تثبت ادعاء الممثلة.

وبحسب تحقيقات النيابة العامة فإن الأب وجه اتهاماً بحق الفنانة البالغة من العمر 41 عاماً بالاعتداء على ابنته بمساعدة شقيقتها وعليه لاحقاً هو وزوجته، فيما اتهمت الفنانة الأب والأم بالاعتداء عليها هي وشقيقتها وسجلت الواقعة باعتبارها اعتداء متبادلاً بين الطرفين.

يذكر أن القضية حدثت في 29 يونيو الماضي داخل فندق أتلانتيس بدبي.
#بلا_حدود