الثلاثاء - 22 يونيو 2021
الثلاثاء - 22 يونيو 2021
No Image Info

دعوة لإدراج «الاستخدام الأمثل للطاقة» في المناهج



دعا مؤتمر الطاقة والمياه السنوي الرابع، في ختامه بالشارقة أمس، إلى ضرورة تحسين كفاءة استخدام الطاقة باعتماد التكنولوجيات ذات الكفاءة العالية، ودعوة الشركات العالمية للاستثمار في هذا المجال، واستخدام أحدث التكنولوجيا العالمية لإعادة تدوير المياه وتوظيفها في الأغراض الزراعية والصناعية، وإدخال مفاهيم الاستخدام الأمثل للطاقة والمياه في المناهج المدرسية، وتفعيل قوانين الموارد المائية للحفاظ عليها.

وأوصى المؤتمر بضرورة أن يكون هناك تعاون إقليمي ودولي مستمر لوضع حلول للتحديات في قطاعي إنتاج الطاقة وتحلية المياه، والعمل على تحسين كفاءة شبكات التوزيع، وزيادة فعالية استخدام المياه، والمحافظة على مصادرها من التلوث.


استمر المؤتمر والمعرض المصاحب له على مدار أربعة أيام، وناقش واقع ومستقبل قطاعي الطاقة والمياه وبرامج إدارة العرض والطلب وترشيد الاستهلاك وتحديد الآثار الاجتماعية والاقتصادية والبيئية لأنماط استهلاك وإنتاج الطاقة والمياه، وبحث عدداً من الإجراءات والمعايير الضرورية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وتطويرها. وافتتح فعاليات المؤتمر الذي نظمه مركز الليم للمعرفة، بالتعاون مع عدد من الجهات الحكومية والخاصة، رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة، المؤسس والرئيس التنفيذي للمركز، الدكتور المهندس راشد الليم، بحضور 600 من المتخصصين والخبراء وممثلي هيئات وشركات ومراكز أبحاث من 10 دول مختلفة وتم استعراض 20 ورقة عمل ضمن فعاليات المؤتمر.
#بلا_حدود