الاحد - 01 أغسطس 2021
الاحد - 01 أغسطس 2021

أنغام بوليوود وأقمشة كشمير في «زايد التراثي»

أطباق شعبية

يضم المهرجان عدداً من المطاعم التي تقدم أشهى المأكولات الهندية، وأبرزها أطباق البرياني والكورما والإستو وشوربة الدال، إلى جانب حلوى الجولاب الذهبية، والسامبوسا بالخضراوات المتبلة، فضلاً عن المخبوزات التقليدية الأخرى.

ويفوح الجناح بروائح البهارات الهندية المتنوعة بما فيها الفلفل الأسود والفلفل الحار والكاري والكركم، إضافة إلى عرض طرق إعداد خبز «الشاباتا، البراتا، والنان» والتي يمكن تناولها مع أطباق دجاج المسالا الشهية أو الكيما.

تصاميم الساري

من بين القطع المميزة التي يقدمها الجناح الهندي لزواره ملابس «الساري» المزينة بالخيوط والنقوش الملونة للنساء أو الرجال، إضافة إلى أزياء وفساتين حديثة للفتيات تواكب الموضة العالمية، ومصممة بأجود أقمشة وتصاميم كشمير.

وقال صاحب أحد المحال عمران دربار إنه يشارك في المهرجان للمرة الثانية، ويهدف عبر ذلك إلى إطلاع الزوار على الأزياء الهندية التقليدية كافة ومفارش الطاولات المعروفة باسم «سرما»، التي يستغرق تصميم القطعة الواحدة منها يدوياً شهراً كاملاً.

تحف «مانغروف»

ويعرض محل آخر تحف و«أنتيكات» منزلية يصممها الحرفي عبدو صمد، إذ يستعرض «بوصلات» وأنواعاً مختلفة من العصي وصناديق الزينة ومباخر متعددة الأشكال.

وأوضح أن معظم التحف تصنع من خشب المانغروف والخيزران والقصب، وتضم القطع المميزة المصصمة من الجلد الطبيعي أنواعاً مختلفة من الحقائب الجلدية والسرج (المقاعد المخصصة للخيول).

سلاسل «بايل»

بينما يتضمن محل مختلف منتجات مصنوعة في دلهي، تتنوع بين الحلي والأساور والسلاسل المصممة من الخرز، والتي يطلق عليها «بايل» في الهند، وكذلك قطع عدة مصممة يدوياً لتزيين المنازل.منورة عجيز ـ أبوظبي

يعرض الجناح الهندي المشارك في مهرجان الشيخ زايد التراثي في الوثبة، عبر أكثر من 20 محلاً، منتجات تراثية وتحفاً كريستالية.

وصمم جناح بلاد العجائب على هيئة مآذن وقباب مستوحاة من الأثر العالمي ذي القيمة البارزة «تاج محل» في أغرا الهندية، والذي شيده شاه جهان تذكاراً لزوجته ممتاز محل، ليضم الجناح منتجات ومأكولات تقليدية، جنباً إلى جنب مع أخرى معاصرة، في حين تستقي الخلفية الموسيقية التي لا تخطئ خصوصيتها مسامع رواد الجناح من أغاني السينما البوليودية.

ويستعرض الجناح مزيجاً من التصاميم الكشميرية القديمة بروح عصرية تتماشى والحداثة في مجال الأزياء، إذ تتميز العديد من تصاميم الملابس بما فيها العباءات الطويلة الفضفاضة بالراحة والانسيابية عند ارتدائها.

وتتمتع تصاميم الأزياء النسائية والرجالية بألوان متجانسة ونقوش مشجرة وورود ملونة وزخارف تراثية وتقليدية تبعث على الحيوية والتفاؤل.يقدم الجناح على مدار اليوم عروضاً فنية تتنوع بين الرقصات الشعبية والكلاسيكية على أنغام الموسيقى التقليدية المحلية، منها ما يستعرض رقصات أفلام بوليوود الشهيرة، خصوصاً عرض «بانغرا، بيهو، وغومار».

وتزخر محال الجناح بمعروضات من المجوهرات والإكسسوارات النسائية المشهورة في الهند، والتي تترك أنغاماً مميزة في الآذان عند اهتزازها، وتتضمن سلاسل وأساور وخلاخيل (أساور القدم) المصممة من الخرز الملون وقطع الكريستال.

نقش بالحناء

يستطيع زوار المهرجان من النساء رسم الحناء على الأيدي والأرجل التي تتميز بتصاميمها الهندية التقليدية، فضلاً عن التعرف إلى مختلف أنواع العطور والبخور، وطرق إعداد الأطعمة المختلفة، إلى جانب الاطلاع على مختلف الحرف اليدوية النسائية والرجالية، بما فيها تصاميم الأحذية والصنادل الفريدة المزينة والمزركشة.

ويعج أحد محال الجناح الهندي بأنواع مختلفة من الأقمشة والمنسوجات الكشميرية المشهورة، سواء القطنية أو الحريرية، ومن بينها الأنسجة القطنية «شينتز، وسيرساكر»، إضافة إلى غزل الديباج ونسيج «كهينخواب، ومادراس بليد».
#بلا_حدود