الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021

الهيشري .. فنانة تمزج بين التشكيل والنحت

إخلاص شدود - دبي

جمعت لوحات الفنانة سناء الهيشري بين المدرسة الواقعية والتجريدية لتعكس عبر هاتين المدرستين رؤيتها ومسيرتها الفنية التي ابتعدت فيها عن اللوحة التقليدية لتقدم فناً مختلفاً يمزج بين التشكيل والنحت.

ساهمت الفنانة البلجيكية التونسية المنشأ والتي تخرجت من معهد الفنون التشكيلية الملكية ببلجيكا، في العديد من المعارض في دبي، بلجيكا، المغرب، أمستردام وتونس، في رحلة تميزت بالتجدد في كل مراحلها.

تقول الهيشري بدأت أُثْري أعمالي الفنية، بتوجهي للخامات الحديثة، حيث أصبح هدفي الهروب الكلي من الأعمال التقليدية والأفكار والمواد المحدودة متأثرة بالفيلسوف الألماني فالتر بنيامين الذي أعلن أنّ مُهمّة الفنان هي إعادة النظر في أشكاله الفنية، وفي قوى الإنتاج الفني المتاحة له حتى يستطيع أن يطور فنه.

حرصت الهيشري على مواكبة التجارب الغربية والحديثة وخرق القواعد بعيداً عن المعايير المتعارف عليها، مشيرة إلى أنها اتجهت إلى المزج بين التشكيل والنحت بعد أن لمست المشكلة الكبيرة التي يعاني منها النحاتون وهي صعوبة توفير المكان الملائم للأعمال.

وتتابع: من هنا انطلقت الفكرة في الجمع بين الرسم والنحت المعاصر على لوحة القماش الحريرية لسهولة نقْلها وتوفير الأماكن المناسبة لتعليقها فأنشأت مجسمات ثلاثية الأبعاد فوق اللوحة مُستفيدة من معطيات التكنولوجيا.
#بلا_حدود