السبت - 18 سبتمبر 2021
السبت - 18 سبتمبر 2021

«المالح» يحتفي بالموروث الشعبي والحرف البحرية في دبا الحصن

تستضيف مدينة دبا الحصن بالشارقة غداً النسخة السابعة لمهرجان المالح والصيد البحري، وتتواصل فعالياته المتنوعة على مدار أربعة أيام في ميناء المدينة، احتفاءً بالموروث الشعبي والحرف البحرية.

وتنظم بلدية مدينة دبا الحصن المهرجان، بمشاركة 15 جهة حكومية وعدد من المحال التجارية والأسر المنتجة.

ويتميز المهرجان، الذي يُعتبر أحد أهم الفعاليات المُتخصّصة في صناعة المالح على مستوى الدولة، بالعديد من الأنشطة التراثية والتوعوية والترفيهية الشائقة والجاذبة التي تستهدف مختلف شرائح المجتمع وجميع الفئات العمرية.

ويشهد المهرجان، الذي يفتح أبوابه أمام الزوار من الخامسة والنصف عصراً حتى التاسعة مساءً، تنظيم عدد من الجلسات الحوارية والمسابقات التفاعلية التي خُصّصت لها جوائز وهدايا قيمة بهدف إسعاد الزوار، خصوصاً فئة الأطفال وطلاب المدارس.

وقال مدير بلدية مدينة دبا الحصن طالب عبدالله صفر إن مُحبي الأجواء التراثية الأصيلة مدعوون إلى زيارة المهرجان للاستمتاع بفعالياته المتنوعة، والتعرف إلى الموروث البحري الإماراتي، وما يرتبط به من صناعات غذائية وحرفية، شكلت على مدى قرون مصدر رزق ومعيشة لشريحة كبيرة من سكان المنطقة الشرقية لإمارة الشارقة.

وذكر أن المهرجان يركز في موسمه السابع على إبراز الموروث البحري من خلال فعاليات عدة، تتمحور حول تسليط الضوء على الحرف البحرية وأدوات الصيد التقليدية، إلى جانب تقديم العديد من العروض الفنية والأهازيج التراثية.
#بلا_حدود