الاحد - 23 يونيو 2024
الاحد - 23 يونيو 2024

أحجار من القمر وحُلات فضائية للبيع في مزاد بنيويورك

أحجار من القمر وحُلات فضائية للبيع في مزاد بنيويورك

إنها أصغر من ظُفر الإصبع، تلك الأحجار التي يزعم صاحبها أنها من القمر، والتي تُباع غداً الخميس في أحد المزادات بنيويورك، بسعر قد يصل إلى مليون دولار، وذلك حسب تقدير دار مزادات سوثبيس.

تعرض هذه الأحجار صغيرة الحجم باستخدام عدسة مكبرة للمعاينة في نافذة عرض زجاجية، وذلك لأنها لا تزيد على حصوات صغيرة.

جلبت هذه الأحجار الثلاثة صغيرة الحجم للأرض مع رحلة «لونا 16» الفضائية الروسية غير المأهولة، ثم أهديت لأرملة سيرجي كوروليوف (1966 ـ 1906)، رئيس هيئة البحث الفضائي السوفييتي. ثم بيعت هذه الأحجار بـ 442 ألف دولار في مزاد عام 1993 لهاوٍ أمريكي في جمع التحف والنوادر، لتعرض الآن مجدداً للبيع في مزاد يوم غد.

وحسب دار مزادات سوثبيس فإن كل أحجار القمر الأخرى المتوافرة على الأرض موجودة حالياً لدى سلطات حكومية.

أما من يفضل شراء شيء أكبر وفي الوقت ذاته أنسب سعراً في هذا المزاد فأمامه ثلاثة حُلات فضائية، صنعت إحداها في الفترة بين عام 1963 وعام 1965 من أجل رائد الفضاء الأمريكي فرانك بورمان، والذي ولد عام 1928.

وربما وصل سعر هذه البذلة 150 ألف دولار.

ويقدر ثمن بذلة أخرى روسية طورت من أجل الاستخدام الفضائي 40 ألف دولار، وبذلة أخرى روسية صنعت في السبعينات، ينتظر أن تجلب 30 ألف دولار.

ومن المنتظر أن يباع خلال اليوم الثاني من المزاد، بعد غد الجمعة، نسخة يزعم أصحابها أنها النسخة الوحيدة التي وقع عليها بنفسه عالم الفيزياء الألماني الأمريكي، ألبرت أينشتاين (1955 ـ 1879)، حيث كتب عليه قائلاً: «هذا الكتاب مصدر لا ينضب للحكمة والسلوى»، وينتظر أن يبلغ سعر هذه النسخة من الكتاب المقدس إلى 300 ألف دولار.

ولكن سعر هذا الجهاز العلمي القديم الذي مصدره ألمانيا، ربما كان أقل من جميع المعروضات الأخرى، إنه آلة فلكية تسمى «ذات الحلق»، التي اخترعها أستاذ الرياضيات الألماني كاسبار فوغل عام 1549، والتي توضح حركة الأجرام السماوية.

ومن المتوقع أن يصل سعر هذه الآلة إلى 120 ألف دولار.