الجمعة - 03 يوليو 2020
الجمعة - 03 يوليو 2020
No Image

ما هي آثار نقص فيتامين ب 12 إذا ترك دون علاج؟

يمكن أن يسبب نقص فيتامين ب 12 مشاكل عصبية ونفسية «يمكن أن تتطور إذا ترك دون علاج، ويمكن أن تؤدي إلى ضرر لا يمكن إصلاحه»، بحسب الدكتور دونالد هينسرود المدير الطبي لبرنامج الحياة الطبية في مايو كلينيك. لحسن الحظ، يمكن عكس النتيجة بسهولة إلى حد ما عن طريق أقراص الفيتامين أو الحقن.

يدخل فيتامين B12 في تشكيل خلايا الدم الحمراء، وفي عمل العصب وتصنيع الحمض النووي، وهو موجود بشكل طبيعي في الأسماك واللحوم والبيض ومنتجات الألبان، وكذلك بعض حبوب الإفطار المدعمة ومنتجات الخميرة الغذائية.

يتطور عند النباتيين ممن يتبعون حمية قاسية ويتجنبون المنتجات الحيوانية عوز B12 مع مرور الوقت إذا لم يتناولوا مكملات غذائية. إلا أن ثلثي الحالات تحدث لدى كبار السن، الذين هم أكثر عرضة للتأثر لأنهم قد لا يمتصون كميات كافية من فيتامين ب 12 من الأطعمة ولا يجرى لهم اختبار روتيني، على حد قول الدكتورة هينسرود.

يمكن لعواقب نقص B12 أن تسبب مجموعة من الأعراض التي تشمل التعب والضعف والإمساك وفقدان الشهية وفقدان الوزن. تشمل الأعراض الأخرى صعوبة الحفاظ على التوازن والاكتئاب والارتباك والخرف وسوء الذاكرة والوجع في الفم أو اللسان.

قد ينتج عن نقص B12 أيضاً شكل من أشكال فقر الدم يسمى فقر الدم الضخم الأرومات، والذي يمكن أن ينتج أيضاً عن نقص حمض الفوليك، وفيتامين «ب» آخر. إذا جرى الكشف عن فقر الدم في اختبارات الدم، يجب فحص مستويات كل من الفيتامينات.

كبار السن عرضة للإصابة بنقص ب 12 لأنه ينخفض عندهم إفراز حمض الهيدروكلوريك في المعدة، ما يجعل من الصعب امتصاص B12.

أيضاً عرضة لنقص B12 من يعانون من اضطرابات الجهاز الهضمي مثل مرض الاضطرابات الهضمية أو داء كرون، أولئك الذين لديهم فقدان الوزن أو غيره من جراحة الجهاز الهضمي، وغيرهم الذين يستخدمون بعض أدوية حمض الجزر أو عقار الميتفورمين، والأفراد الذين يعانون من فقر الدم الخبيث، الذي يصيب ما يصل إلى اثنين في المئة من كبار السن، وهم أيضاً عرضة للنقص.

المصدر: نيويورك تايمز

#بلا_حدود