الجمعة - 06 أغسطس 2021
الجمعة - 06 أغسطس 2021

التشديد على التزام المصداقية في مواقع التواصل الاجتماعي. (تصوير: مكرم كريب)

التشديد على التزام المصداقية في مواقع التواصل الاجتماعي. (تصوير: مكرم كريب)

مشاهير سوشيال ميديا يتربحون بإعلانات مزيفة

سمر إدريس ـ دبي

التأم نخبة من الإعلاميين والصحافيين من وسائل الإعلام المحلية والإقليمية والمؤثرين على مواقع التواصل الاجتماعي في أعمال قمة رواد التواصل الاجتماعي العرب بدبي أمس.

وأكد مشاهير على سوشيال ميديا، استطلعت «الرؤية» آراءهم، خلال مشاركتهم في فعاليات القمة، أن هناك فئة من مشاهير التواصل يتربحون بإعلانات مزيفة بعيداً عن المصداقية، لافتين إلى أنهم لم يتورطوا في مثل هذه الممارسات.

وأجمعوا على أن صفة «مؤثر على موقع التواصل الاجتماعي» ليست بمهنة، وإنما وسيلة أو مصدراً لنشر الأفكار الإيجابية وكذلك جني المال، لكن بشروط محددة أهمها عدم نشر الوهم للجمهور.

وأكد الإعلامي بدر صالح أن 80 في المئة من مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي موظفون بشكل رسمي في شركات ومؤسسات وجهات حكومية، في حين أن البعض منهم يدير عمله الخاص.

وأوضح بدر أن السوشيال ميديا فقاعة من الممكن أن تنفجر في أي وقت، أو يمكن أن تظهر وسائل أخرى تحجمها، مشدداً على أهمية المصداقية للاستمرار في هذا المجال، مستشهداً بسيدة نشرت إعلاناً لعبوة مياه شرب مؤكدة فائدته في علاج مرض السرطان، ومن ثم أصدرت شركة المياه نفسها بياناً صحافياً ينفي ما ادعته، الأمر الذي شوه سمعتها في مواقع التواصل الاجتماعي.

بدوره، ذكر استشاري الأمراض الجلدية في هيئة الصحة بدبي الدكتور أنور الحمادي، أن فتح حساب في وسيلة تواصل ما، وتجميع المتابعين ليس مهنة حقيقية، إنما باتت «مهنة من لا مهنة له».

وأبدى استغرابه الشديد من مشهور يعلن لمنتج طبي كالمراهم والكريمات وإبر الفيتامينات ومحاولة إقناع الناس بشرائها بحجة أنه جربها على نفسه، واصفاً هذه الطريقة بالتجارة الفاشلة.

من جهتها، قالت الإعلامية رشا رمضان إن الأصعب على مواقع التواصل ليس جني المال بل الالتزام بالصدق، لافتة إلى أنها تعرف الكثير من المشهورات على مواقع التواصل لا يعطين للمصداقية أهمية مقابل أي مبلغ مالي.

وبحسب الشيخ الدكتور أحمد يعقوب المنصوري فإن تقديم محتوى يحترم عقل الجمهور هو أفضل مهنة، لكن معيار (الجيد) يختلف من شخص لآخر على مواقع التواصل الاجتماعي، كون كل طرف لديه ثقافة مختلفة عن الآخر.

بدوره، قال الإعلامي علي آل سلوم: «الاعتقاد بأن الشهرة على مواقع التواصل الاجتماعي هي مهنة بحد ذاتها أمر خاطئ بالتأكيد»، مشيراً إلى أن المؤثر هو صاحب رسالة هادفة وواضحة جاءت من ثقافة عالية، ويجب أن يكون على قدر عالٍ من المصداقية والمسؤولية المجتمعية.
#بلا_حدود