الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 28 سبتمبر 2021

في يومها العالمي.. تعرفوا على أبرز رائدات العمل الإنساني

ارتبط اسم المرأة في العديد من الأعمال الخيرية فهناك عدة نساء بارزات حول العالم أقدمن على العديد من الأعمال الخيرية وتولين العديد من القضايا الإنسانية، وتزامناً مع يوم المرأة العالمي نستعرض معكم أبرز رائدات العمل الإنساني.

الأميرة ديانا

لقبت الأميرة ديانا بـ "أميرة القلوب" واستحقت هذا اللقب لقيامها بالعديد من الأعمال الخيرة والإنسانية طول فترة حياتها وأبرزها:

تولت رعاية منظمة مكافحة الجذام وذلك بعد زيارتها لمستشفى في إندونيسيا لأمراض الجذام وقيامها بلمس الجروح المضمدة للمرضى في عام 1989.

اشتهرت أميرة القلوب بكونها أول أفراد العائلة الملكية التي تعاملت مع ضحايا مرض الإيدز وساعدت على إصلاح سوء الفهم المنتشر بسبب هذا المرض، وفي أواخر الثمانينات حين ظن الناس أن الإيدز ينتقل عن طريق اللمس المباشر جلست على سرير أحد المرضى وأمسكت يده، وقامت بتأسيس العديد من المنظمات ومراكز الرعاية لصالح مرضى الإيدز ومكافحة المرض.

من أهم الإنجازات التي سيكون اسم ديانا مرتبطاً بها بشكل دائم جهودها في سبيل حظر على استخدام الألغام، وكانت ديانا الراعي الرسمي لمؤسسة "هاو ترست"، وهي المؤسسة الأكبر والأعرق في مجال إزالة الألغام الأرضية.

دعمت ديانا المنظمات المكافحة الفقر والتشرد، كما تحدثت نيابة عن الشباب المُشرد وقالت إنهم يستحقون بداية لائقة في الحياة.

أنجلينا جولي



الممثلة الأمريكية أنجلينا جولي عرفت دائماً بالحملات والأعمال الخيرية التي تقوم بها حول العالم إضافة إلى ذلك عينت سفيرة للنوايا الحسنة للمفوضة السامية للاجئين التابعة للأمم المتحدة وأبرز أعمالها هي:

تبرعت بثلاثة ملايين دولار لمنكوبي تسونامي عام 2004 وتبرعت بمليوني دولار لمنكوبي دارفور عام 2006، وأربعة ملايين دولار لمنكوبي المجاعة في الكونغو الديمقراطية عام 2010 ، ومليوني دولار لمنظمة الطفل العالمية عام 2011، وثلاثة ملايين دولار لمنظمة أطباء بلا حدود عام 2011، وخمسة ملايين دولار لمرضى أطفال كمبوديا عام 2012، و ما يُقارب 30 مليون دولار أخرى تبرعت بها أنجلينا للأعمال و الجمعيات الخيرية بمختلف أشكالها منذ عام 2003 وحتى يومنا هذا.

تبنت جولي حتى هذا اليوم سبعة أطفال من مُختلف الجنسيات، وهم مادوكس 14 عاماً، باكس 12، وزهرة التي تبنتها من أثيوبيا، 10 سنوات، وشيلو، 9، والتوأم فيفان ونوكس البالغان من العمر 6 سنوات.

آخرهم الطفل السوري "موسى"، 3 سنوات، الذي كان ملقى بين الخيام وحيداً بعد أن توفي والداه في الحرب.

أوبرا وينفري



عرفت مقدمة البرامج الشهيرة أوبرا وينفري بتقديمها للعديد من الأعمال الخيرية بكافة المجالات وعلى كل الأصعد وتعدت قيمة الأموال التي تبرعت لدعم الأعمال الخيرية 40 مليون دولار، ونقل موقع «بيبول» الأمريكي عن مجموعة «صندوق العطاء» الخيرية الأمريكية قولها إن وينفري هي أكثر المشاهير تبرعاً بالأموال للأعمال الخيرية، مشيرة إلى أن المبلغ الذي تبرعت به، خصوصاً من خلال مؤسستها الخاصة لدعم التعليم والبرامج الأخرى التي تعنى بالنساء والأطفال، فاق 40 مليون دولار.

نوال الصوفي الفائزة بجائزة صانع الأمل لعام

2017

نوال الصوفي الملقبة بـ "ماما نوال" تم تتويجها في مبادرة صناع الأمل بالعالم العربي بدبي حيث ترأس حفل التتويج صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" و قام بتكريم نوال الصوفي التي كرست حياتها لإنقاذ اللاجئين الفارين إلى أوربا عبر قوارب الموت.

#بلا_حدود