الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
No Image Info

رصد عش لسلاحف منقار الصقر في «جبل علي»

رصدت بلدية دبي، أول عش لسلاحف منقار الصقر المهددة بالانقراض، وذلك مع بداية موسم التعشيش في محمية جبل علي للأراضي الرطبة.

وقالت مدير إدارة البيئة في البلدية المهندسة علياء الهرمودي، إن تعشيش السلاحف في المحمية يعكس جهود البلدية الحثيثة في توفير الحماية لها، ومؤشر واضح على تأمين البيئة المثالية، ودليل على صحة وسلامة النظام البيئي في المحمية، حيث تستضيف كل عام أكثر من 30 عشاً لسلاحف الصقر، وهو أعلى مجموعة أعشاش سجلت في منطقة واحدة داخل الدول.

وأضافت الهرمودي أن سلحفاة منقار الصقر تعتبر من الأنواع المهددة بالانقراض حسب تصنيف القائمة الحمراء التابعة للاتحاد الدولي لحماية الطبيعة، وهي من السلاحف البحرية الاستوائية التي تسكن بيئة الشعاب المرجانية، وتلعب دوراً مهماً في مجتمعات الشعاب المرجانية من حيث مساعدة الشعب المرجانية على الازدهار والنمو.

وأشار إلى تواجد نوع آخر من السلاحف المهددة بالانقراض في المحمية وهي السلحفاة الخضراء، والتي تعتمد على التنوع في الموائل الطبيعية للحصول على الغذاء. وتعد المحمية الموقع الوحيد المتبقي في إمارة دبي الذي يوفر أرضاً لتعشيش سلحفاة منقار الصقر، كما أنها تعد المنطقة الشاطئية الوحيدة في الخليج العربي التي تضع فيها هذه السلاحف بيوضها، حيث تقع جميع مناطق التعشيش الأخرى في الجزر.

وتعتبر محمية جبل علي للأراضي الرطبة ثاني موقع لاتفاقية «رامسار للأراضي الرطبة ذات الأهمية العالمية» من ثلاثة مواقع بالإمارة، والثامن على مستوى الدولة.
#بلا_حدود