السبت - 25 سبتمبر 2021
السبت - 25 سبتمبر 2021
No Image Info

أول ضحية لـ «سكوتر» كهربائية في باريس

توفي شاب في الخامسة والعشرين من العمر مساء الاثنين إثر اصطدامه بشاحنة خلال تنقله على دراجة سكوتر كهربائية في باريس، في أول حادثة مميتة من نوعها في العاصمة الفرنسية يروح ضحيتها سائق لوسيلة النقل المثيرة للجدل هذه.

وقد رفض الشاب إعطاء أولوية المرور لشاحنة قبل أن يتعرض للصدم، بحسب مصادر عدة. وقد نقله عناصر الإغاثة في حالة سكتة قلبية وما لبث أن فارق الحياة متأثراً بإصابته.

وهذه أول حادثة مميتة في باريس يروح ضحيتها سائق دراجة سكوتر كهربائية، وفق شرطة العاصمة الفرنسية وبلدية المدينة. وفي أبريل، تعرض أحد المشاة الثمانينيين للصدم من دراجة سكوتر في ضاحية العاصمة مما أدى إلى وفاته لاحقاً متأثراً بجروحه.

هذه الدراجات التي ظهرت قبل عام في شوارع العاصمة ويقرب عددها من عشرين ألفاً، باتت تشكل معضلة حقيقية لبلدية باريس في ظل غياب التشريعات المطلوبة لضبطها.

وقد عددت رئيسة بلدية باريس آن إيدالغو الخميس جملة تدابير لإنهاء حالات الإزعاج المتأتية من دراجات السكوتر الكهربائية، بما يشمل منع التوقف على الأرصفة وحصر السرعة القصوى بـ20 كيلومتراً في الساعة وحتى بـ8 كيلومترات في الساعة.
#بلا_حدود