الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021
لم تكن هذه المرة الأولى التي يحاول أحدهم اقتحام القصر

لم تكن هذه المرة الأولى التي يحاول أحدهم اقتحام القصر

توقيف رجل تسلّق بوابات قصر باكينغهام

أوقف رجل، ليلةأمس بعدما تسلّق بوابات قصر باكينغهام، المقرّ الرسمي للملكة إليزابيث الثانية في لندن، حسب ما أعلنت شرطة المدينة الخميس.

وقالت متحدثة باسم الشرطة في بيان إن "رجلاً يبلغ 22 عاماً أوقف نحو الساعة 02:00 صباحاً (01:00 ت غ) يوم الأربعاء العاشر يوليو من جانب ضباط في الشرطة المتخصصة بعد تسلّقه بوابات مدخل قصر باكينغهام".

لم يكن الرجل يحمل أسلحة ولم يُعتبر الحادث إرهابياً، بحسب الشرطة، وصباح الخميس، كان الرجل لا يزال موقوفاً في مركز لشرطة لندن.


وأشارت متحدثة باسم قصر باكينغهام إلى أن الملكة كانت في القصر أثناء الحادث.

وأفادت صحيفة "ذي صن" أن الرجل تمكن من السير على عشب حديقة القصر لدقائق عدة قبل توقيفه.

وأوضح مصدر ملكي للصحيفة أنه "كان مصمماً على الدخول وقرع الأبواب بقوة لكن لحسن الحظّ، هذه المرة كل شيء كان مغلقاً جيداً".

ومحاولات التسلل إلى قصر باكينغهام ليست استثنائية، في العام الماضي، عُثر على شخص مشرّد ينام في الحديقة.

ويعود أبرزها إلى عام 1982 عندما تمكن مايكل فاغان وكان في الثلاثينات من العمر، من الوصول إلى غرفة نوم الملكة التي كانت في سريرها.
#بلا_حدود