الاثنين - 28 نوفمبر 2022
الاثنين - 28 نوفمبر 2022

5 خطوات أساسية تخلصك من نوبات التوتر الصباحي

يعاني البعض من حالات توتر في الصباح، تكون ناتجة أحياناً من عدم الحصول على قسط كافٍ من الراحة، أو التفكير الزائد والخوف من أمر ما سيحدث خلال اليوم.

ولتجنب ذلك التوتر، لخص خبراء خمس خطوات أساسية للحد من نوبات التوتر، أبرزها عدم الضغط على زر الغفوة بالمنبه، تحضير الطعام وتعبئته مساء، ترتيب المقتنيات الشخصية، التخلص من الفوضى وتناول الإفطار.

الاستعداد في المساء

ودعا خبراء في التغذية والتنظيم إلى تجهيز ملابس العمل وتحضير وتعبئة طعام الفطور أو الغداء في المساء استعداداً للعمل.

وأكدت خبيرة التنظيم المهني، فيكي سيلفرثورن، لصحيفة الغارديان البريطانية أهمية وضع المقتنيات الخاصة والأشياء المهمة التي سيصطحبها الشخص للعمل بالقرب من باب المنزل، أو استخدام مفكرة لكتابة الملحوظات المهمة لتذكرها في الصباح الباكر.

لا تضغط على زر الغفوة

من جهة أخرى، دعا أستاذ علم الأعصاب بجامعة كاليفورنيا الدكتور ماثيو ووكر، إلى ضبط المنبه في الوقت المحدد للاستيقاظ وليس في موعد مسبق، وعدم الضغط على زر الغفوة عدة مرات لأنه يزيد من حدة القلق والتوتر.

وحذرت المنظمة الاستشارية البريطانية المختصة في النوم الصحي من خطورة الضغط على زر الغفوة بشكل متكرر، ففي كل مرة ينطلق فيها جرس المنبه يتعرض الجسم لدفعة إضافية من هرمون الكورتيزول الذي يؤدي إلى مزيد من التوتر.

التخلص من الفوضى

أما خبيرة التنظيم المهني فيكي سيلفرثون، فأشارت إلى أهمية التخلص من الفوضى الحياتية اليومية، ومنها على سبيل المثال، التأكد من وضع المفاتيح والمقتنيات الخاصة في نفس المكان يومياً بعد العودة إلى المنزل.

وذكر أن تنظيم المقتنيات الشخصية سواء في الأدراج أو على طاولة معينة في المنزل سيساعد على تجنب الفوضى والتوتر.

تناول الإفطار

بينما قالت الخبيرة في التغذية الدكتورة هازل والاس إنها تحضر فطورها في المساء وهو عبارة عن شوفان من أجل تناوله في العمل، فيما تؤكد خبيرة التنظيم فيكي سيلفرثورن ضرورة تنظيم المنزل بحيث يضم المطبخ جهازاً خاصاً لتحضير الشاي والقهوة، ما يساعد على تحضير الفطور بسهولة في الصباح.

استجماع القوى العقلية

ودعت فيكي سيلفرثورن إلى ضرورة التمهل قبل الخروج من المنزل أو استخدام الهاتف الشخصي، فمن المهم في كل صباح استجماع القوى العقلية أولاً عبر الجلوس قليلاً وشرب الشاي أو القهوة في سلام.

وأكدت الخبيرة في التغذية الدكتورة هازل والاس أن بعض التعديلات خلال أحداث اليوم ستجعله أقل إرهاقاً، ومنها التحقق من الوقت، ارتداء أحذية مريحة، امتلاك كتاب للقراءة أو حمل جهاز «بودكاست» للاستماع إلى الأخبار أو الموسيقى، خلال الرحلة اليومية للعمل.