الأربعاء - 24 يوليو 2024
الأربعاء - 24 يوليو 2024

دهشة في كولومبيا بعد عملية فرار مثيرة لنائبة برلمانية من السجن

تسعى كولومبيا للحصول على أمر اعتقال دولي لعضوة الكونجرس السابقة عايدة ميرلانو التي أدهش هروبها المذهل من سجنها البلاد.

وتعود تفاصيل قضية «عايدة» إلى الحكم عليها بالسجن لمدة 15 عاماً بسبب شرائها الأصوات في انتخابات 2018، التي تم خلالها انتخابها لعضوية مجلس الشيوخ عن حزب المحافظين.

وتم نقل السيدة (43 عاماً) أول أمس الثلاثاء من السجن إلى عيادة أسنان، حيث خرجت من نافذة بالطابق الثاني، باستخدام حبل وهربت على دراجة نارية كانت تنتظرها.




ووجهت كولومبيا طلباً إلى الإنتربول من أجل إصدار مذكرة برتقالية بشأن ميرلانو ، حيث يصدر هذا النوع من الإشعارات للأشخاص الذين يمثلون تهديداً وشيكاً وخطراً على الأشخاص أو الممتلكات.

ومع ذلك، فلا يزال يعتقد أن ميرلانو موجودة في عاصمة البلاد، لأن الشرطة كانت تسيطر على مخارج المدينة، وفقاً لمصادر قضائية رسمية في كولومبيا.