الخميس - 16 يوليو 2020
الخميس - 16 يوليو 2020

"حكاية" تحتفل باليوم الوطني بالمالد الإماراتي والقصص المروية

كشف مركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي عن تفاصيل برنامج النسخة السنوية الخامسة لفعالية "حكاية" التي تحتفي باليوم الوطني الثامن والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تُقام هذا العام برعاية وزارة الثقافة وتنمية المعرفة وبالتزامن مع الاحتفالات بعام التسامح. وستنطلق "حكاية" يوم الثلاثاء 26 نوفمبر في الساحة الشرقية بحرم جامعة نيويورك أبوظبي.

وتجسيداً لقيم عام التسامح، تركز فعالية "حكاية" هذا العام على موضوعات التراث والهوية؛ حيث ستستضيف عشرة فنانين مبدعين سيحرصون على استكشاف ثقافاتهم الأصلية من خلال فنون الشعر والنثر والغناء ورواية القصص. وتشمل قائمة الفنانين المشاركين في أمسية "حكاية" سالم العطاس، شاعر اللهجة المحكية الإماراتي المعروف، والحائز على جائزة الدورة الافتتاحية لبطولة أبوظبي الشعرية التي تُقدمها مؤسسة "روفتوب ريذمس".

وسيُتاح للزوار فرصة الاستمتاع بأجواء المجلس الإماراتي في الهواء الطلق وبأمسيةٍ حافلة بالعروض الفريدة التي يُقدمها مجموعة من الفنانين والشعراء، منهم فرقة "المالد الإماراتي" التقليدية التراثية؛ والمغني وعازف موسيقى الروك الإماراتي محمد بافوري وفرقته؛ والمُؤلفة ومُغنية موسيقى البوب والسول والبلوز والجاز فافا؛ بالإضافة إلى ميثاء السويدي، شاعرة الكلمة المحكية المعروفة والطالبة في جامعة نيويورك أبوظبي؛ وتيشاني دوشي، الشاعرة والروائية والراقصة الحائزة على جوائز مرموقة والعضو في الهيئة التدريسية لجامعة نيويورك أبوظبي، وغيرهم.

وبهذه المناسبة، قالت نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة: "سعداء للغاية بتقديم فرقة "المالد الإماراتي" التقليدية التراثية لعرض مميز أمام الجمهور المحلي، والذي ننظّمه بالتعاون مع مركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي احتفالاً باليوم الوطني لدولة الإمارات.

وتابعت: تمثل فعالية حكاية فرصة رائعة للاحتفاء بالتنوع الثقافي الفريد لدولة الإمارات وتسليط الضوء على تراثنا العريق وقيم التنوع والاندماج والتسامح خلال أمسية حافلة بالعروض المتميزة".

#بلا_حدود