الجمعة - 24 يناير 2020
الجمعة - 24 يناير 2020

«كود.2».. تصاميم تحقق الاستـدامة وتجسد مفهوم الامتنان

تحمل تشكيلة «كود.2» للمصممة اللبنانية لما رياشي نفحة جمالية تمزج بين العملية والطابع الرياضي والمظهر الجريء بشكل لا يخلو من علامات الفخامة البسيطة التي تجسّد مفهوم الامتنان لكل لحظة في حياتنا.

ويزخر الطابع العام للتشكيلة بتصاميم غرافيكية تجسّد معنى «كود» أو شيفرة من خلال اللغة البصرية التي تراوح بين تأثيرات مطبوعة وزخارف بارزة وشيفرة موريس ولغة برايل.

وتنسجم القصات مع المفهوم ذاته من خلال تفاصيل بصرية مرحة تظهر في الفساتين المنسدلة والسراويل الضيقة وقطع الجامبسوت.


وتجسد أزياء رياشي مبدأ الاستدامة، حيث تعتمد على الأقمشة المستدامة والعضوية والمعاد تدويرها، لهذا انتهجت مبدأ المقاس الموحّد الذي يسهم في الحد من استخدام الموارد الطبيعية ويساعد في تخزين كميات أقل، بالإضافة إلى تعزيز فلسفة الإصدارات المحدودة.

وتحمل تصاميمها ثقافة جريئة تعكسها من خلال ما يُعرف بـ«أزياء الشارع»، حيث تتميز رؤيتها الجمالية للأزياء بحضور عالمي يكسر القواعد التقليدية، وابتكار صياغات غير متوقعة عبر لمسة مستوحاة من أزياء الشارع في آسيا.

وتضم كل قطعة في تشكيلة «كود.2» من علامة BLSSD مزيجاً من التناقضات بأسلوب متوازن، كالخطوط الكلاسيكية بروح معاصرة والرجولة القوية إلى جانب الأنوثة المرهفة.

ونتج عن هذا المجهود مجموعة من الأزياء القادرة على الانتقال بكل سلاسة من أجواء العمل الرسمية إلى اللقاءات والمناسبات المرحة، فضلاً عن التوفيق بين مفردات الأناقة والراحة والسمات المميزة لأزياء الشارع وقسمات الفخامة.

وحول مصدر استلهام تشكيلتها الأخيرة، قالت: «تجسّد «كود.2» مجموعة من تجاربي الشخصية، وخاصة تلك المحطات المهمة التي غيّرت مسار حياتي وجعلتني أنظر إلى العالم بطريقة مختلفة.

وتابعت: «تمثل كذلك هذه التشكيلة المرحلة التي دفعتني إلى إيجاد المعاني الكامنة ضمن أماكن جديدة، وتقدير الأشياء البسيطة، والتعرف على الجمال الموجود حتى في المشاهد المتناقضة».

ومن جهة أخرى، أوضحت رياشي، الحاصلة على درجة ماجستير من أكاديمية لبنان للفنون الجميلة، أن دار أزياء BLSSD تعتبر دار الأزياء الوحيدة في المنطقة التي تستهدف تحويل الأزياء إلى قضية نبيلة تعود بالفائدة الحقيقية على الآخرين من فئة الناجين من السرطان على وجه التحديد، مما يجعلها بمثابة مؤسسة اجتماعية غير ربحية تقدم الأزياء لمساعدة الأفراد الذين عانوا جرّاء مرض السرطان.
#بلا_حدود