الأربعاء - 29 يناير 2020
الأربعاء - 29 يناير 2020
No Image

صداقة 78 عاماً من المدرسة حتى دار الرعاية



تعيش امرأتان واحدة من أقوى علاقات الصداقة على الإطلاق، حيث امتدت صداقتهما لأكثر من 78 عاماً، لتجمعهما مرة أخرى تحت سقف دار للرعاية، بمدينة نوتنغهام في إنجلترا.

ويعود اللقاء الأول بين أوليف وودواررد و كاثلين سافيل، وكلاهما تبلغ من العمر 89 عاماً، في مرحلة المدرسة حينما كانتا في الحادية عشرة من العمر، حيث جلستا بالقرب من بعضهما البعض في مدرسة "رافينهيد" في نوتنغهام، لتستمر علاقة الصداقة بينهما منذ العام 1941.


وعمل زوجي العجوزتين في منطقة واحدة بمدينة "مانسفيلد"، ما ساهم في توطيد العلاقة بينمها واستمرارها على مدار السنين، قبل انتقال كاثلين التي توفي زوجها لعام 1989، إلى دار للرعاية في العام الماضي، لتنضم إليها أوليف التي عاشت بمفردها منذ رحيل زوجها في العام 2004.

وتقول العجوزتان، وهما من أكبر المقيمين في دار الرعاية، أن سر متانة العلاقة بينهما، هو عدم دخولهما في جدال حول أي شيء على الإطلاق، واهتمام كل منهما بحياة الأخرى.
#بلا_حدود