الثلاثاء - 21 يناير 2020
الثلاثاء - 21 يناير 2020
No Image

«ضواحي 8» فعاليات فنية وتراثية تعزز التقارب المجتمعي بالشارقة

انطلقت فعاليات مهرجان ضواحي في عامه الثامن، من منطقة مليحة وحديقة النوف في الشارقة، وتستمر 3 أسابيع، وسط إقبال كبير من الأطفال والعائلات على مختلف أنشطة وفقرات المهرجان.

وأكد عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس دائرة شؤون الضواحي والقرى، خميس بن سالم السويدي، حرص الدائرة على إضافة مواقع جديدة سنوياً ليقام فيها مهرجان ضواحي، فتم اختيار مليحة هذا العام حيث جرى تخصيص العديد من الفعاليات التي تناسبها وتلبي رغبات الأسر وتتيح جواً عائلياً مميزاً إلى جانب المسابقات والسحوبات القيّمة، بهدف تعزيز التقارب والتعاضد المجتمعي.

وتابع:«ضواحي 8 جاء هذا العام مختلفاً مقارنة بالأعوام المنصرمة، إذ يضم ثلة واسعة من المناشط الترفيهية كعروض الفرق الغنائية والفعاليات الترفيهية والألعاب النارية والمأكولات الشعبية، إلى جانب ركن ألعاب الأطفال والبرامج الثقافية والتوعوية والترفيهية التي تلبي الأذواق كافة».


من جهته، أفاد رئيس معهد الشارقة للتراث، الدكتور عبدالعزيز المسلم، أن المعهد يشارك بفرقته الشعبية إلى جانب معرض للتراث العالمي بصحبة الوفد السنغالي في «ضواحي 8».

وأوضح أن أهداف المشاركة تتمثل في توصيل المفردات التراثية للأجيال وترسيخ ملامح الهوية الوطنية. ويخصص معهد الشارقة للتراث مساحة في المهرجان لتعريف الزوار بـ«خراريف الجدات» عبر استخدام تقنيات ونظارات الواقع الافتراضي التي ستسمح لمرتادي «ضواحي 8» بأن يتماهوا مع تفاصيل القصص التراثية التي ترصد تاريخ وتراث الإمارات.
#بلا_حدود