الخميس - 24 سبتمبر 2020
الخميس - 24 سبتمبر 2020

"أقارب" يشكلون صداعاً في رأس الفنانين

يشكل أقارب بعض الفنانين والمشاهير صداعاً دائماً في رؤوسهم، من بين هؤلاء النجمة اللبنانية هيفاء وهبي فقد عايشت ولا تزال الكثير من الإحراج بسبب تصرفات أختها غير الشقيقة رولا يموت، والتي تسببت في الكثير من الإزعاج والذي اضطر المكتب الإعلامي لوهبي لإصدار بيان طالب فيه وسائل الإعلام بعدم ربط اسمها باسم رولا وأوضح خلاله عدم وجود أية صلة بين وهبي ورولا يموت، مشيراً إلى أنها موضع ملاحقة قضائية أمام الجهات المختصة من قبل هيفاء وهبي، مطالباً وسائل الإعلام بعدم ذكر اسم وهبي في معرض الإشارة إلى كل ما يتعلق برولا يموت نظراً لما يسببه لها هذا الأمر من حرج وأضرار.

عائلة أنغام

أما الفنانة أنغام فقد واجهت الكثير من المشاكل في علاقتها بوالدها، ومن ثم شقيقها من ذوي الاحتياجات الخاصة، وأختها غير الشقيقة الراحلة غنوة محمد سليمان، والتي عرفت بحبها الشديد للفن ورغبتها في الحصول على حظها في هذا العالم إلا أن ذلك كان يواجه برفض من شقيقتها الكبرى بحجة أنها صوتها ليس جميلاً، مما اضطرها للاعتماد على نفسها في كل خطواتها والابتعاد عنها لسنوات طويلة بسبب العديد من الخلافات التي وصلت لوسائل الإعلام في أكثر من مناسبة والتي صرحت فيها الراحلة عادة بأن شقيقتها الكبرى تحاربها.

أم رولا سعد

من جانب آخر عانت الفنانة اللبنانية رولا سعد الكثير بسبب عدم محبة والدتها لها ووضعها في ملجأ وعدم رعايتها وتحدثت في أكثر من مناسبة عن معاناتها في مرحلة الطفولة، حيث كشفت أنه بعد وفاة والدها، تزوجت والدتها من شخص آخر وأودعتها هي وأشقاءها في ملجأ.

#بلا_حدود