الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021
No Image Info

ارتفاع عدد مشتركي «سبوتيفاي» وزيادة خسائرها

أعلنت خدمة «سبوتيفاي» للموسيقى الأربعاء عن تسجيل المزيد من الخسائر الصافية في العام 2019، بسبب الاستثمارات الكثيرة التي قامت بها الشركة، وقد أتت تزامناً مع ارتفاع عدد المستخدمين الناشطين والمشتركين في خدماتها.

في نهاية عام 2019، ارتفع عدد مستخدمي «سبوتيفاي» الناشطين شهرياً إلى 271 مليوناً، أي بزيادة بنسبة 31% بالمقارنة مع العام السابق.

وارتفع عدد المشتركين المميّزين بنسبة 29%، وصولاً إلى 124 مليون مشترك.

وأشارت «سبوتيفاي» إلى أنها شهدت نمواً كبيراً في خدمات البودكاست، وكذلك زادت ساعات البث بنحو 200% على أساس سنوي.

إلّا أن الاستثمارات الكبيرة التي قامت بها الشركة في مجال البحث والتسويق أدّت إلى تسجيلها خسائر صافية بقيمة 186 مليون يورو (205 ملايين دولار) في عام 2019، أي أكثر من ضعف الخسائر المُسجّلة في عام 2018 والتي بلغت 78 مليون يورو.

وقالت الشركة في بيان صادر عنها "لقد كنّا ثابتين في رسائلنا لناحية التكلفة. وأي قرار بزيادة استثماراتنا في البودكاست والإنفاق التكنولوجي يجب النظر إليه على أنه مؤشّر على إيماننا بأن استراتيجيتنا ستحقّق نتائج ملموسة."

وانطلاقاً من إيمانها باستراتيجيتها والفوائد التي قد تأتي من الاستثمار في البودكاست، تقول سبوتيفاي "إن عام 2020 سيكون عام الاستثمارات أيضاً"

وفي دليلها لعام 2020، توقّعت الشركة أن يرتفع عدد المستخدمين النشطين بين 328 و348 مليون مستخدم بحلول نهاية العام، وأن تراوح خسائرها التشغيلية بين 150 و250 مليون يورو.

#بلا_حدود