الاحد - 29 مارس 2020
الاحد - 29 مارس 2020

محاكاة لرحلة الحضاضير.. «أخوات الرمال» يسرن من أبوظبي إلى العين على الأقدام

قطعت 60 سيدة من مختلف الجنسيات 140 كم، من أبوظبي إلى العين في مسيرة بعنوان «مسيرة العين التراثية» بهدف إحياء الجوانب الثرية لتاريخ الآباء والأمهات، الذين كانوا يجتازون الصحراء في زمن ليس ببعيد.

وصلت مسيرة النساء التراثية التي تحاكي رحلة الحضاضير التراثية، أمس الثلاثاء، مدينة العين بعد أن استغرقت رحلتهن السنوية السادسة 4 أيام.

ورافقت «أخوات الرمال» المسيرة هذا العام، الشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسات الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافية والتعليمية، سيراً على خطى رحلة الحضر ورحلات الإجازات الصيفية التقليدية، التي كان الأولون يقطعون فيها الصحراء سيراً على الأقدام، انتقالاً من مكان لآخر في معاناة تاريخية مع الطبيعة.

وأوضحت الشيخة الدكتورة شما بنت محمد، أن انطلاق هذه الرحلة، جاء ليتذكر الجميع المعاناة التي عاناها الأجداد في رحلتهم مع الحياة، ليتركوا إرثاً حضارياً وأخلاقياً عظيماً، وليدركوا مدى عظمتهم وقوتهم في مواجهة الحياة، خاصة حين كانوا يواجهون الصحراء في رحلتهم للانتقال من مكان لآخر.

وأشارت إلى أن الرمال التي قد تبدو هادئة صامتة، تضم في ثناياها آلاف الحكايات عن الأجداد الذين سكنوها منذ آلاف السنين، وظلوا يعانون قسوتها وقيظها، وهم ينقلون لكل جيل جاء بعدهم القيم الإنسانية التي تربوا عليها، وتراكمت سنوات وراء سنوات تحمل في مضمونها تلك المعاناة التي عاشوا فيها.

ولفتت إلى أن المجتمع الإماراتي متسق مع ذاته، لم تُنسِه الحضارة الحديثة التي نشأت بعد قيام الاتحاد، بفضل رؤية نافذة للمستقبل من قيادتنا الرشيدة، لم تُنسِه ماضيه وما بذله أجدادنا من أجل أن نصل إلى تلك الحداثة، والتطور المجتمعي والاقتصادي والعمراني والعلمي، الذي نعيش فيه في الإمارات حالياً.

#بلا_حدود