الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021
No Image Info

مارغوت روبي: ترقبوا «الأرنب بيتر» 3 أبريل

اعتبرت النجمة الأسترالية مارغوت روبي الأناقة مرادفاً للسعادة، مشيرة إلى أنها سر ما تتمتع به المرأة من جمال حقيقي وصفاء ذهن وثقة بالنفس.

وأوضحت بطلة فيلم «ذات يوم في هوليوود» أن نجاحها في التمثيل وفي الحياة ينعكس على وجهها وروحها، لذلك تحاول الاستمتاع بكل لحظة من حياتها مع زوجها المخرج البريطاني توم أكريلي الذي التقته أثناء تصوير أحد الأفلام وتزوجته عام 2016.

وتعيش مارغوت حالة ازدهار سينمائي حالياً تتجسد في عرض 4 أفلام لها في العام الجاري من بينها فيلم الطيور الجارحة المقرر عرضه في الأسبوع السينمائي المقبل.

وتعاقدت النجمة الأسترالية على تمثيل فيلم امرأة شابة واعدة، ويدور حول فتاة يشيد بها الجميع، ولكن حياتها تتغير تماماً بعد تعرضها لحدث غامض يهدد حياتها.

وتواجه الشابة أشباحاً من الماضي، وتدرك أنها تعيش حياة مزدوجة تتناقض ما بين الليل والنهار.

في سياق متصل، صرحت روبي التي تواصل حالياً تصوير مشاهدها النهائية في الجزء الثاني من فيلم الأنيميشن الأرنب بيتر، أن الفيلم يتوقع عرضه في 3 أبريل المقبل.

ويدور العمل حول أرنب يهرب من المنزل ويلتقي مجموعة من أصدقاء والده، ويعيش مغامرات وحياة لم يتخيلها من قبل، ويواصل اكتشاف الحياة الحقيقية التي لم يعرفها وهو بين جدران المنزل.

وكانت روبي قد بدأت مسيرتها الفنية في عام 2008 بفيلم الحراسة، وتوالت بعد ذلك أدوارها السينمائية ومن أشهرها ذئب وول ستريت، تركيز، فرقة انتحارية،وداعاً كريستوفر روبين، والأرنب بيتر.

#بلا_حدود