الخميس - 06 أغسطس 2020
الخميس - 06 أغسطس 2020

"Top Chef- مش أي شيف" يفاجئ المشاركين بأقاربهم



فوجئ المشتركون بأقاربهم في المطبخ، في تاسع أسابيع الموسم الرابع من البرنامج العالمي بصيغته العربية "Top Chef- مش أي شيف" على MBC1 و"MBC العراق".

لاحقاً، ساعد الأقارب المشتركين في تحضير الأطباق قبل أن تتشكّل لجنة الحكام في نهاية الاختبار من أقارب المشتركين أنفسهم.


في هذا السياق، جاء قرار الحكّام – الأقارب مُرجّحاً كفّة محمد سي عبد القادر ليحصل على امتياز تمثّل في مساعدة والدته له في تحدّي تقديم الطبق الأفضل في "أكل الشارع". في نهاية المطاف فاز في التحدي تالة بشمي، وانتهى مشوار عبد العزيز حميدان صاحب الأطبق الأضعف.

الجدير ذكره أن اللجنة الثلاثية، التي قيّمت الأطباق ضمت كل من الشيف السوري الفنزويلي جايمس طحّان، والشيف الفلسطيني سامح وادي، والمدوّن الإلكتروني الكويتي أحمد الزامل. فيما رافق طحّان الحكام إلى طاولة القرار.

عبقت الأجواء الإيجابية على حلقة كان ملؤها الحب وحملت جرعة من المعنويات المرتفعة والتفاؤل، منذ لحظة وصول المشتركين إلى صالة الانتظار، حيث فوجئوا بباقات من الورود باسم كل واحد منهم وبطاقة من صديق، أو أحد الأقارب وأفراد الأسرة، يطالبه فيها بإعداد طبق معين وتحضير وصفة محدّدة.

وعندما رنّ الجرس الذي يدعو المشتركين للدخول إلى المطبخ إيذاناً ببدء الاختبار، فوجئوا بالأقارب والأهل والأصدقاء أصحاب البطاقات موجودين في المطبخ مع الشيف منى التي طلبت منهم تحضير الأطباق التي ذكرها أقاربهم في رسائلهم، واستعان المشتركون لمدة 45 دقيقة هو وقت الاختبار، بالأقارب الذين شاركوهم عملية التحضير.

رغم صعوبة بعض الوصفات المطلوبة، كانت الأجواء الإيجابية هي السائدة طوال الوقت حتى نهاية الحلقة، ليكتشف المشتركون أن الحكام هم الأهل، والذين سيقيمون الأكلات والوصفات القادمة من مختلف البلدان، ويبدون ملاحظاتهم في شأنها. حان وقت النتائح، وكانت تسمية الطبق الأفضل من نصيب محمد سي عبد القادر، وحصل فيصل زهراوي وسما جاد على أكثر من تصويت، كأطباق مفضلة عند البعض. وحصل الفائز على امتياز تمثل في مساعدة والدته له في التحدي الذي سينفّذ فوراً إثر انتهاء الاختبار.

أما المطلوب في التحدي، فهو تحويل الأطباق التقليدية التي حضرها المشتركون برفقة أقاربهم ضمن الاختبار إلى وجبة تليق بأكل الشوارع، وتقديمها إلى سكان إحدى القرى في الليلة نفسها.

وكشفت الشيف منى أن مدة التحضير هي ساعتين، داخل مطبخ توب شيف ثم نصف ساعة لتجهيز العربات في المكان الذي ستفتتح فيه عربات الشارع.
#بلا_حدود