الأربعاء - 08 أبريل 2020
الأربعاء - 08 أبريل 2020

مريض كلى يرفض العلاج إلا برفقة مجسم ترامب

غامر مريض من ولاية فلوريدا الأمريكية بصحته ورفض الخضوع لجلسات غسل الكلى، بعدما رفضت إدارة المستشفى طلبه الغريب بإدخال مجسم بالحجم الطبيعي للرئيس دونالد ترامب إلى غرفة العلاج.

وامتنع نيلسون جيبسون عن متابعة إجراءات العلاج اللازم بعدما أخبره العاملون في مستشفى «بورت سانت لوسي» أنه سيتعين عليه ترك مجسم ورقي يحمل صورة الرئيس الأمريكي خارج غرفة غسل الكلى، فتمسك بالعودة إلى منزله حتى يتراجع المستشفى عن موقفه.

ونقلت صحيفة «نيويورك ديلي نيوز» عن ابن المريض قوله «يعتقد أن الله وضع ترامب في طريقه ليساعده في رحلة العلاج»، مبيناً أن المستشفى أكد احترامه لحرية المرضى وميولهم السياسية، إلا أن إدخال المجسم المذكور إلى غرفة العلاج ينتهك قواعد المؤسسة الصحية ويعوق أداء الطاقم الطبي.

من جانبه قال روبرت كوسمان، كبير المسؤولين الطبيين في المستشفى «يجب أن نحافظ على معايير السلامة وجودة الأداء في جميع مرافق العلاج».

وكشف الابن أن الممرضين حاولوا إقناع والده بالعودة إلى المستشفى لمواصلة العلاج، لكن دون فائدة، مبيناً أنه ربما يحاول تلقي العلاج في المنزل أو في أي منشأة طبية أخرى.

#بلا_حدود