الجمعة - 10 أبريل 2020
الجمعة - 10 أبريل 2020

تشويه جدارية عيد الحب لبانكسي

اضطُرت أسرة تملك منزلاً في جنوب غرب إنجلترا، إلى تغطية جدارية لفنان الغرافيتي بانكسي في عيد الحب بعد تشويهها.

وضع سياج مؤقت حول المنزل، السبت، في مدينة بريستول البريطانية، وجرى تثبيت دائرة تلفزيونية مغلقة لحماية العمل الفني الذي يظهر فتاة صغيرة تطلق زهوراً حمراء من منجنيق.

أكد الفنان بانكسي، الذي لا تزال هويته تشكل لغزاً، بأنه صاحب الجدارية، عبر حسابه الرسمي على تطبيق إنستغرام يوم الـ14 من فبراير، لكنها تعرضت للتشويه لاحقاً بكلمة بذيئة.

قالت كيلي وودروف، ابنة إدوين سيمونز، التي تملك المنزل المستأجر، الذي ظهر عليه العمل الفني، إن العائلة شعرت «بمسؤولية شديدة» لضمان أن يستمتع الجمهور بالعمل الفني.

وأضافت وودروف «بسبب التخريب الطائش للعمل الفني، اتخذت الأسرة قراراً بالغ الصعوبة بتغطيته في محاولة لحمايته.. جميع الإجراءات مؤقتة ونطلب من الجمهور التحلي بالصبر، بينما نعمل على إيجاد أفضل طريقة لإصلاح الأضرار، واستعادة الجدارية وحمايتها في المستقبل، بحيث يمكن للجميع الاستمتاع بعمل بانكسي».

أ ب

#بلا_حدود