الثلاثاء - 07 أبريل 2020
الثلاثاء - 07 أبريل 2020

فلسطيني يصطاد التونة العنيدة بشباك نايلون



لم تصدق عينا الصياد الفلسطيني نضال الحوش ما جلبت له شباكه التي ألقاها في عرض بحر مدينة دير البلح وسط قطاع غزة، مساء أمس الأحد، من كنز ثمين متمثلاً في سمكة التونة العنيدة " 45 كيلوغراماً".

وأشار الحوش إلى أن سمكة التونة تعتبر كنزاً ثميناً للصيادين وذلك لغلاء سعرها وندرة صيدها بشكل كبير في عرض بحر قطاع غزة.


ولفت إلى أن ما أصابه بالدهشة أنه تمكن من صيدها بشباك نايلون مخصصة لأسماك الغزلان، لذلك كان يتعامل مع السمكة بحذر لضعف الشباك وقوة التونة، حتى لا يضيع الكنز منه.

وأوضح أن فريسته وقعت بشباكة على بعد 3 أميال بحرية، وهي مسافة من المستحيل تواجد أسماك التونة بها كونها تعيش بالمياه العميقة، مشيراً إلى أن تواجدها مرتبط بوفرة أسماك العصافير "الطيار" وهي الطعام المفضل لدى العنيدة.

وقال رئيس اتحاد لجان الصيادين زكريا بكر إن صيد أسماك التونة العنيدة من قبل صيادين كنز ثمين لندرتها وعيشها على بعد 20 ميلاً بحرياً.
#بلا_حدود