الخميس - 02 أبريل 2020
الخميس - 02 أبريل 2020
No Image

أجسام تطفو في أسِرَّة لـ5 أيام بتجارب لاستكشاف الفضاء

تبحث وكالة الفضاء الأوروبية (ESA) عن متطوعين للمشاركة في تجارب علمية جديدة تشمل ترك الجسم يطفو على أسِرَّة خاصة لفترة متواصلة تصل إلى 5 أيام، وذلك للمساعدة في فهم تأثير انعدام الوزن على صحة رواد الفضاء الإناث.

وسيطلب الباحثون من 20 امرأة الاستلقاء على أسرَّة خاصة، وهي قوالب مائية عالية التقنية تضع ضغطاً بسيطاً على الجسم، لتحاكي الظروف التي يواجهها رائد الفضاء عندما يطفو جسمه في ظروف الجاذبية الصغرى، وذلك في تجارب تستمر لـ5 أيام في معهد طب وعلم وظائف الأعضاء في مدينة تولوز الفرنسية.

وقالت جينيفر آنه، رئيسة فريق رواد الفضاء في وكالة الفضاء الأوروبية «قررنا أن نبدأ أول تجارب الغمر الجاف مع جميع النساء المتطوعات، لأنه لا توجد لدينا بيانات كافية عن تأثير ظروف انعدام الوزن على المدى الطويل على النساء».

ويُحذر الباحثون من أن هذه التجارب التي تبدو سهلة للبعض، تنطوي على العديد من التقلبات العضلية والهيكلية، مؤكدين أن على من يخضع لها توقع حدوث تغييرات مزعجة في الجسم واللياقة العامة.

#بلا_حدود