الخميس - 09 أبريل 2020
الخميس - 09 أبريل 2020
جيريمي آيرونز
جيريمي آيرونز

جيرمي آيرونز يتبرأ من تصريحاته السابقة ويعلن توبته

د ب أ

لا يألو الممثل البريطاني الحائز على جائزة أوسكار، جيرمي آيرونز، جهداً في سبيل إنهاء جدل إعلامي حول تصريحات سابقة أدلى بها بشأن النساء والإجهاض وزواج المثليين، معلناً تراجعه عنها.

وقال آيرونز (71 عاماً) في مؤتمر صحافي بمناسبة افتتاح مهرجان برلين السينمائي الذي يترأس هيئة تحكيمه، إن التصريحات المنسوبة إليه تعود لعدة أعوام مضت «وجرى دحضها والاعتذار عنها بالفعل».

ومن المقرر أن يسلم آيرونز و6 أعضاء آخرين في هيئة التحكيم جوائز المهرجان التي تشمل الدب الذهبي لأفضل فيلم، خلال الحفل الختامي المقرر في فبراير الجاري.

يتنافس 18 فيلماً، بينها 16 فيلماً يتم عرضها لأول مرة، على جوائز أفضل فيلم وأفضل ممثل وممثلة وأفضل مخرج.

يشار إلى أنه بعد فترة قصيرة من الإعلان عن تعيين آيرونز رئيساً لهيئة التحكيم الشهر الماضي، وجد نفسه محاطاً بجدل إعلامي على خلفية تعليقات أدلى بها، كما اتُهم بالتقليل من شأن التحرش الجنسي الذي تتعرض له السيدات.

مع ذلك، قال آيرونز في المؤتمر الصحافي اليوم إنه يدعم «بإخلاص» الخطوات التي يتم اتخاذها من أجل حقوق المرأة وحمايتها من التحرش والإساءة بالإضافة إلى حقها في الاختيار إذا رغبت في الإجهاض.

وتابع «هذه الحقوق الإنسانية تمثل خطوات أساسية نحو مجتمع متحضر وإنساني، يجب علينا أن نستمر في الكفاح من أجل تحقيقه»، مضيفاً «أتمنى أن يؤدي هذا لنسيان التصريحات السابقة».

وذكر «أتمنى أن تناقش بعض الأفلام التي سوف نشاهدها هذه المشاكل».

#بلا_حدود