الأربعاء - 08 أبريل 2020
الأربعاء - 08 أبريل 2020

"السوربون أبوظبي" تناقش دور الأطباق الإماراتية في تشكيل الهوية



نظّمت جامعة السوربون أبوظبي مساء أمس الأربعاء جلسة حوارية عنوانها "رشفة من الوطن: المأكل والمشرب بين التراث والهوية في الإمارات العربية المتحدة" وذلك بالتعاون مع المركز الفرنسي للبحوث في الآثار والعلوم الاجتماعية.

وشهدت الجلسة مناقشة دور الأطباق الإماراتية في تشكيل المجتمع والهوية الإماراتية مع عدد من المختصين في علوم المجتمع مثل: عايشة خانصاحب، باحثة في قصر الحصن. إلويزا مارتين، أستاذ مشارك في جامعة ريو دي جانيرو الفدرالية ومارزيا بالزاني، عالم في الأنثروبولوجيا الاجتماعية وأستاذ الأنثروبولوجيا في جامعة نيويورك أبوظبي.


واستهلّت الدكتورة ألويزا النقاش بشكل معمق مُبيّنة أساليب تصميم خيارات الطعام، بالإضافة إلى توضيح سبب انتقال فن الطهي من مطابخ النخبة إلى مجتمع استهلاكيّ متأثر بالعولمة، حيث إن فن الطهي لم يعد مقتصراً على تلبية الحاجات الإنسانية المحصورة في نطاق المطبخ كمكان وحاجة إنسانية وحسب، بل أصبح سلعة عصرية تتماشى مع مبادئ المجتمع الاستهلاكي.

وأشارت د. ألويزا إلى أن هذا الموضوع بات يحتل حالياً حيّزاً كبيراً في وسائل الإعلام ومادة مهمة للمقالات المتخصّصة والكتب والجرائد والبرامج التلفازية وعبر الإنترنت.

وأوضحت أن دولة الإمارات تعتبر جزءاً لا يتجزأ من العولمة الأمر الذي دعا العديد من الكيانات المهنية والحكومية إضافة إلى وسائل الإعلام إلى إبداء القلق إزاء التآكل الثقافي وتحوّل القيم التي يُتوقّع أن تكون نتيجة مُباشرة للتغيّرات الاجتماعية والثقافية في أنماط الحياة اليومية الإماراتية.
#بلا_حدود