الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021

«شغف».. رسامة مشهورة تتجاهل المجتمع ويلامس الحب قلبها في رمضان

بعد تعرّضها لحادث منعها من ممارسة الفن التشكيلي، تجد دانة ضالتها في فيصل الشاب الذي يرسم بشكل تلقائي عفوي، ليتحوّل الإعجاب بموهبته إلى أكثر من ذلك، رغم فارق السن بينهما، هكذا تختصر النجمة هدى حسين قصة العمل الذي تلعب بطولته في الدراما الاجتماعية الخليجية «شغف»، للكاتب علاء حمزة، والمخرج محمد القفاص، ويُعرض على شاشة MBC دراما في رمضان.

وقالت هدى حسين: «كتب علاء حمزة شخصية دانة بشكل مُحيّر، فحين قرأتُ النص، تعاطفتُ معها بدايةً، وفي النهاية استنتجتُ أنها مجنونة، ولعلّ المفصل الأساسي الذي يغيّر كل شيء في حياة دانة هو تعرّضها لحادثة منعها من ممارسة الرسم، إلى أن تلتقي فيصل، حيث يتحوّل إعجابها بريشته إلى إعجاب بشخصه متجاهلةً فارق السن بينهما».

No Image Info



وأوضحت هدى حسين أن المسلسل يطرح سلسلة من الأسئلة حول مدى تقبل المجتمع لهكذا علاقة، وحول الفرق بين الحب والشغف، ويبقى السؤال قائماً فيما إذا كانت دانة قد أحبّت فيصل لشخصه أم أن جنون وشغف الفن هو الذي كان مسيطراً منذ البداية.



ويشارك في بطولة «شغف» هدى حسين، عبدالله بوشهري، حسين المنصور، زهرة عرفات، عبدالله الطراروة، جاسم النبهان، ريم أرحمة، نورا، هدى حمدان، ناصر كرماني، أمل محمد، أوس الشطي، سارة القبندي، وسلوى الجراش.



No Image Info



وحول شخصية فيصل، أكد الفنان عبدالله بوشهري: «أعمل عند دانة في المرسم وسرعان ما تلمس موهبتي في الرسم، ومع مرور الوقت يولد اهتمام من الطرفين رغم وجود حاجز العمر الذي يقف حائلاً، إضافة إلى عراقيل أخرى تكشفها التطورات والأحداث».



ولفت بوشهري إلى أن شخصية فيصل ترتبط بأكثر من خط درامي، مضيفاً: «نتابع علاقة فيصل مع عائلته وتحديداً والده القاسي الذي يبيح لنفسه أي شيء من أجل المال، فالعمل يطرح موضوع معاملة الأب لأبنائه بقسوة، لدرجة أن يبيع ابنته، ويجبر ابنه على الخروج إلى سوق العمل قبل إكمال دراسته».



No Image Info



أما حسين المنصور فأشار إلى أنه يجسّد دور نواف، وهو رجل أعمال متواضع شديد البساطة ويندر أن نجد له مثيلاً هذه الأيام، مضيفاً: «نواف كان يعيش قصة حب مع دانة في مرحلة الشباب إلى أن افترقا في ظروف معينة، وتشاء الأقدار أن يلتقيا مجدداً بعد 20 عاماً، ليجد في فيصل منافساً له على قلب حبيبته».



وقالت زهرة عرفات: إنها تقدم دور امتثال، الشخصية الموجودة بقوة في عالمنا، فلديها صداقات ومعارف كثيرة، لكن صداقة اليوم قد تتحول إلى عداوة الغد إذا ما تضاربت المصالح، وهذا ما يحصل بينها وبين دانة.

No Image Info





وعن دورها في العمل، قالت: «أحب الشخصية التي يختلف عليها الناس، فلا يعرفون إذا ما كانت جيدة أم سيئة، صديقة أم عدوة».



بينما يجسد عبدالله الطراروة، شخصية راشد التي يسلط الضوء عليها بقوله: «هو شاب يعاني من اضطرابات ومشاكل نفسية تُطرح بشكل مختلف عن الأعمال الخليجية السابقة، ويحاول بمساعدة امتثال التعامل مع حالته ضمن أحداث تشهد الكثير من الغموض والمفاجآت».

#بلا_حدود