الاثنين - 01 يونيو 2020
الاثنين - 01 يونيو 2020

طاهيات اليابان يحاربن من أجل احتراف السوشي

تحاول نساء يابانيات بشكل متزايد أن يثبتن للعالم أنه بإمكانهن أن يصبحن طاهيات سوشي محترفات خلافاً لما هو شائع.



No Image



ميزوهو إيواي، هي طاهية متدربة في مطعم أونديرا الراقي في غينزا بطوكيو، وهو حي راقٍ يضم بعضاً من أفضل مطاعم السوشي في العالم، وفي مجال نادراً ما تشاهد فيه النساء، عرفت ميزوهو أنها ستكون حالة فريدة.

No Image



وقالت هذه المتدربة البالغة من العمر 33 عاماً: «أعتقد أن هناك عدداً قليلاً من الطهاة الإناث، لكنني أردت الدخول في التحدي لهذا السبب».



No Image



وفي أونوديرا، ميزوهو ليست المرأة الوحيدة، فقد كانت هناك متدربة أخرى من بين 10 متدربين في المطعم قبل إغلاقه مؤقتاً، في أبريل الجاري بسبب تفشي فيروس كورونا، وجميع طهاة المطعم البالغ عددهم 10، هم من الرجال.

No Image



يمكن أن يكون العمل مرهقاً ويتطلب سنوات لإتقانه، ويجب أن يتعلم المتدربون كل شيء من أسماء الأسماك المختلفة إلى طريقة إزالة قشورها وتقطيعها بشكل صحيح، ولكن ميزوهو التي قررت أن تصبح طاهية سوشي بعد عملها كطباخة في مطاعم يابانية صغيرة، قالت: «لقد تقبلني زملائي».

#بلا_حدود