الاثنين - 01 يونيو 2020
الاثنين - 01 يونيو 2020
No Image

جد يقطع 6 كم ليشاهد حفيدته الأولى من النافذة

يقطع جد في ولاية ميشيغان الأمريكية، مسافة تصل إلى 6 كم، مشياً على قدميه، فقط، ليتمكن من رؤية حفيدته حديثة الولادة من خلال النافذة.

وبحسب ما نشر جوشوا جوليت عبر منشور في تطبيق إنستغرام، فإن والده يؤكد على أهمية الالتزام بتدابير التباعد الاجتماعي والعزل المنزلي، لذا يكتفي عند وصوله إلى منزل ابنه، بمشاهدة حفيدته الأولى عبر زجاج النافذة، تجنباً لمخاطر نقل عدوى الفيروس المستجد.

وكتب جوليت في تعليقه على صورة والده وهو ينظر إلى الطفلة حديثة الولادة عبر النافذة: «اليوم سار والدي مسافة طويلة ليتمكن من رؤية ابنتي عبر النافذة، إن رؤية والدي وهو لا يستطيع حمل ابنتي تفطر قلبي».

وأضاف: «لقد تمكن من حملها مرتين فقط قبل تطبيق إجراءات العزل المنزلي، ومع ذلك، فهو يعلم أن هذا التباعد هو مجرد فترة مؤقتة».



واختتم جوليت تعليقه بنصيحة للجميع بضرورة البقاء في المنازل وممارسة التباعد الاجتماعي أثناء تفشي الوباء بقوله: «إذا استطاع الجد مقاومة الدخول إلى منزل ابنه وحمل حفيدته الأولى، فالجميع يمكنهم الالتزام بالتدابير المماثلة».

#بلا_حدود